240 ألف طالب يشاركون في البرنامج السعودي المتميز للتعليم الفضائي

انشر المعلومات

28/08/20

جدة: أحرز برنامج التعليم الفضائي السعودي الموجه للطلاب نجاحًا باهرًا بعد استقطابه لأكثر من 240 ألف مشارك عبر الإنترنت.

وقد تم تنفيذ مبادرة “9 رحلات فضائية”، التي أطلقتها هيئة الفضاء السعودية بالتعاون مع وزارة التعليم، خلال فصل الصيف للتعريف بعلوم الفضاء والمجالات المتعلقة بها لطلاب المدارس الإعدادية والثانوية. حيث تضمن البرنامج مجموعة متنوعة من الموضوعات الفضائية والتجارب العلمية التي تستهدف الشباب الراغبين في معرفة المزيد عن المجال.

وفي هذا السياق، نوه الدكتور عبد العزيز آل الشيخ، الرئيس التنفيذي للهيئة السعودية للفضاء بالعدد الكبير من الطلاب الذين شاركوا في منصات تفاعلية مختلفة، مشيرا إلى أنه من خلال برنامج أجيال الفضاء لتنمية الثروة البشرية، تهدف الهيئة إلى توفير بيئة تعليمية ملهمة لتحفيز علماء فضاء المملكة في المستقبل.

للمساعدة في تحقيق الأهداف الاستراتيجية للبرنامج، تم تصميم عدد من المشاريع والمبادرات لتمكين الشباب من قيادة وتطوير القطاع. وتعد وزارة التربية والتعليم الشريك الاستراتيجي للهيئة السعودية للفضاء، وكان البرنامج الصيفي “9 رحلات فضائية” بمثابة بداية لمشروع تعاون مشترك بين الجهتين.

وعلى مدى ثلاثة أسابيع، تضمن البرنامج تسع رحلات افتراضية وتفاعلية في أيام الاثنين والثلاثاء والأربعاء استغرقت كل واحدة ساعتين.

وفي هذا الإطار، أخبر محمود الحمود أحد المشاركين في البرنامج، وهو طالب في الصف الثاني عشر من جدة، عرب نيوز بأنه قبل المشاركة لم يكن يعرف الكثير عن الفضاء، لكن التجربة أثرت معرفته بالمجال.

وقال: “من خلال البرنامج، تعلمت لماذا تنفق الدول مليارات الدولارات على استكشاف الفضاء وتعرفت على أهم الأقمار الصناعية التي يتم إطلاقها لهذا الغرض. قبل ذلك، كنت أعتقد أنه لم يكن هناك سوى مجرة واحدة، درب التبانة. لكن قيل لنا أن هناك 12 تريليون مجرة، وهذا يعكس عظمة الخالق.

وأبرز الحمود أن البرنامج علم الطلاب كيف يمكنهم أن يصبحوا رواد فضاء المستقبل وما هي شروط ناسا ليصبحوا طيارين فضائيين. وأضاف قائلا: “تعرفنا أيضًا على الدورات التدريبية التي يتلقاها رواد الفضاء، بالإضافة إلى معلومات أخرى مثيرة للاهتمام حول الفضاء.”

على الرغم من أنه يخطط لدراسة علم الصيدلة، أشار الحمود إلى أن مشاركته في مشروع “9 رحلات فضائية” جعلته يفكر بجدية في السفر إلى الفضاء وربما ممارسة مهنة عالم الفضاء. كما أضاف أن البرنامج يعكس طموح المملكة العربية السعودية في إنتاج جيل يمكنه تعزيز استكشاف الفضاء.

هذا وقدمت هيئة الفضاء السعودية ووزارة التعليم برنامجًا ملهمًا سيمهد الطريق للعديد من الطلاب الطامحين لدراسة الفضاء والمساهمة في الجهود الدولية لاكتشاف العالم الخارجي.

 

 

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز


انشر المعلومات