يهدف مشروع السياحة السعودي إلى تحويل البحر الأحمر إلى الأخضر

انشر المعلومات

20/10/19

البحر الأحمر هو موطن أحد أكبر أنظمة الحاجز المرجاني في العالم. (مجاملة: موقع مشروع البحر الأحمر)

سيقدم مشروع البحر الأحمر للمسافرين المميزين مجموعة متنوعة من التجارب الفريدة. (مجاملة: موقع مشروع البحر الأحمر)

يوفر بركان حرّة لونير و حقل الحمم أجواء رائعة للأنشطة الخارجية و العافية. (مجاملة: موقع مشروع البحر الأحمر)

البحر الأحمر هو موطن لأنواع وفيرة من الحياة المرجانية و البحرية، بما في ذلك عدد كبير من الأنواع الغير الموجودة في أي مكان آخر على الأرض. (مجاملة: موقع مشروع البحر الأحمر)

-إن التنمية ستحمي السلاحف المهددة بالانقراض، بينما يمكن لأبحاث المرجان أن تساعد في إنقاذ الحاجز المرجاني العظيم

الرياض – قال زعيمها لصحيفة عرب نيوز ان الاهداف البيئية الرئيسية هي من تدفع بمشروع السياحة في البحر الاحمر بالمملكة العربية السعودية.

و قد قال جون باجانو، الرئيس التنفيذي لشركة البحر الأحمر للتطوير، إن المشروع لن يحمي فقط موطن السلاحف المهددة بالانقراض، و لكنه قد ينقذ الشعاب المرجانية التي تموت في أماكن أخرى من العالم.

يتشكل المشروع في منطقة مساحتها 28000 كيلومتر مربع من البحيرات و الأرخبيل و الأودية و الجيولوجيا البركانية بين البلدتين الصغيرتين الوجه و المملوج على الساحل الغربي للمملكة.

بدت إحدى الجزر، و هي الوقاد، كوجهة سياحية مثالية، لكنها أُكتشفت بكونها أرض خصبة للصقور. و قد قال باغانو “في النهاية، قلنا أننا لن نطورها. إن هذا يظهر أنه بإمكانك تحقيق التوازن بين التنمية و المحافظة عليها”.

يعمل العلماء أيضًا لشرح سبب ازدهار نظام الشعاب المرجانية في المنطقة – رابع أكبر نظام في العالم – عندما يتعرض آخرون في جميع أنحاء العالم للخطر.

حيث قال باغانو “بقدر ما نجحنا في حل هذا اللغز، فإن الطموح هو تصدير ذلك إلى بقية العالم”. “هل يمكننا المساعدة في إنقاذ الحاجز المرجاني العظيم أو المرجان الكاريبي الذي تعرض لأضرار جسيمة؟”

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز


انشر المعلومات