يدعو زعيم مسلم إلى التسامح في افتتاح مركز إسلامي جديد في فرنسا

انشر المعلومات

27/09/19

أشار العيسى إلى أن الإسلام يحترم حقوق الإنسان وحرياته في إطار تشريعاته.

ليون: دعا رئيس رابطة العالم الإسلامي إلى بذل مزيد من الجهود لتعزيز التسامح الديني والثقافي عند افتتاح مركز إسلامي جديد في فرنسا.

أكد الشيخ الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى خلال حديثه في حفل افتتاح المعهد الفرنسي للحضارة الإسلامية في ليون على أهمية الحوار والتبادل الثقافي في كسر الحواجز ومكافحة التطرف.

وذكر الأمين العام لـرابطة العالم الإسلامي أن إبراز القيم المشتركة والعمل على تحقيقها أمر حيوي في تقوية روابط الأخوة الإنسانية لتقليل الفجوات السلبية بين الشعوب والدول.

وقال العيسى: “مع سمو الإسلام المتحضر هناك حاجة لاحترام دساتير وأنظمة الدول التي نعيش فيها”.

وناشد التسامح والتعايش الإيجابي وبناء جسور الصداقة بين الناس وحذّر من مخاطر الجماعات السياسية التي تستخدم الدين كغطاء لتحقيق الأهداف الاستبدادية لا سيما من خلال استخدام التضليل في تجنيد الشباب.

وأضاف: “تسعى هذه الجماعات إلى استخدام الإسلام رمز الرحمة والأخلاق والسلام والقيم والمبادئ الحضارية في أسمى صورها لتحقيق طموحاتها السياسية ووجهات نظرها الضيقة المليئة بالتطرف العنيف أو الإرهاب”.

وأشار العيسى إلى أن الإسلام يحترم حقوق الإنسان وحرياته في إطار تشريعاته.

كما حضر حفل الافتتاح وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانر الذي شكر العيسى على تعليقاته ووصف فرنسا بأنها دولة تعزز الاندماج والاستقرار والاحترام المتبادل.

وذكر الوزير أن المعهد يمثل تحديا للفهم والاحترام ويعكس رؤية دقيقة للإسلام كدين يقبل الثقافات الأخرى ويؤيد الحوار والتسامح.

كما أعرب عن اعتزازه بقنوات الاتصال القوية بين المسلمين والحكومة الفرنسية وذكر أن مدينة ليون هي رمز للحوار في البلاد.

قام العيسى وكاستانير وعمدة ليون جيرارد كولومب في وقت لاحق بجولة في المعهد المجهز بأحدث التقنيات. يتكون من خمس طوابق وقاعة مؤتمرات كبيرة وستقدم دورات في الحضارة الإسلامية بلغات مختلفة بما في ذلك العربية والفرنسية وذكر كولمب أن المعهد سيساعد في تثقيف غير المسلمين حول التراث الثقافي الإسلامي.

تشاركت رابطة العالم الإسلامي مع الحكومة الفرنسية للمساعدة في إنشاء معهد جديد في ليون.

إلتقى العيسى في وقت سابق برئيس معهد الحضارة الإسلامية كامل قبطان وناقش سبل تعزيز ثقافة التسامح والحوار ومكافحة الكراهية والعنف.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز


انشر المعلومات