ولي العهد السعودي يوجه بترميم 130 مسجدا تاريخيا

انشر المعلومات

13/11/18

وجه الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع السعودي، بتأهيل وترميم 130 مسجدا تاريخيا، ضمن برنامج “إعمار المساجد التاريخية” الذي تشرِف عليه الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، بالشراكة مع وزارة الشئون الإسلامية والدعوة والإرشاد.
ويعد “إعمار المساجد التاريخية” أحد البرامج التي تبناها الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز، رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، مؤسس ورئيس مجلس أمناء مؤسسة التراث الخيرية، في إطار اهتمامه بكل ما له صلة بخدمة بيوت الله والتراث العمراني الإسلامي، حيث أخذت مؤسسة التراث على عاتقها القيام بدورها في الاهتمام بالمساجد في المملكة، وأهمية توثيق وترميم عدد من المساجد ذات القيمة التاريخية.
يحظى البرنامج بدعم قادة المملكة، حيث رعى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود إطلاق برنامج إعمار وتأهيل المساجد التاريخية في كل من الدرعية، وجدة التاريخية، كما تبرع بترميم وتأهيل مسجد الحنفي التاريخي في جدة.
وأسهم ترميم عدد من المساجد التاريخية، في عودة الحياة والمصلين لهذه المساجد بعد هجرها عقودًا من الزمن، وتمكّن البرنامج في حصر أكثر من 1140 مسجدًا تاريخيًا في مناطق المملكة، وحصر 120 مسجدًا تم ترميمها، وتحديد قائمة المساجد المستهدفة ذات الأولوية في مناطق المملكة وعددها 130.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في البوابة نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط  البوابة نيوز


انشر المعلومات