وزير العدل السعودي يعين أول امرأة في منصب رفيع في صندوق النفقة

انشر المعلومات

29/01/20

جدة: أمر وزير العدل ورئيس المجلس الأعلى للقضاء، وليد بن محمد السمعاني، بتعيين شروق بنت محمد الجدعان نائباً للمدير العام لشؤون النفقة. وهي أول امرأة تتولى منصب قيادي في صندوق النفقة.

ويهدف الصندوق إلى ضمان دفع النفقة للمستفيدين في أسرع وقت ممكن، والمساعدة في تحقيق التوازن المالي للأسر، وذلك وفقًا لخطة المملكة رؤية 2030.

وقالت المحامية السعودية نجود قاسم: “هذا التعيين ليس مفاجئًا من وزارة وبلد أخذ على عاتقه ضمان المساواة والتمكين للمرأة في جميع القطاعات الحكومية والخاصة”.

وأضافت قاسم أن مثل هذه القرارات تدعم بقوة الجهود المبذولة لرفع مستوى مشاركة المرأة في القوى العاملة، وهو أحد أهداف رؤية 2030، من خلال توفير مجموعة واسعة من الخيارات الوظيفية وتشجيعهن على لعب دور أكبر في تنمية البلاد.

تم إطلاق المرحلة الثانية من صندوق النفقة في نوفمبر 2019. وقد حقق عددًا من النجاحات منذ إنشائه، ولا سيما تحسين سرعة الاستجابة للطلبات والتواصل مع المتقدمين والمستفيدين من خلال منصته عبر الإنترنت.

كما خفض الوقت المستغرق من الموافقة النهائية على الطلبات إلى دفع النفقة، والتي يمكن القيام بها الآن في غضون ساعات.

نفذت وزارة العدل عددًا من المبادرات في السنوات القليلة الماضية لزيادة عدد الموظفات وتحسين تمثيلهن في الوظائف التي تمت ترقيتها. في أواخر عام 2017، بدأت في توفير أقسام خاصة للنساء في المحاكم في جميع أنحاء البلاد وتعيين الموثقات. في السابق كان من النادر أن تعمل المرأة في المحاكم.

يمكن للمرأة الآن العمل كباحثة اجتماعية ومساعدة إدارية. تعمل المزيد من النساء في مشروع التحول الرقمي بالوزارة، وفي المجالات ذات الصلة مثل علوم الكمبيوتر وهندسة البرمجيات وأنظمة المعلومات.

بالإضافة إلى ذلك، حدثت زيادة كبيرة في عدد المحاميات المسجلات، من 10 فقط في عام 2013 إلى 487 بحلول نوفمبر من العام الماضي.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز


انشر المعلومات