نتائج موبايلي تفوق المتوقع وخفض الخسائر لـ79 مليون ريال

انشر المعلومات

23 يوليو 2018

انخفضت خسائر شركة اتحاد اتصالات ” #موبايلي” السعودية الفصلية إلى 78.6 مليون ريال، مقابل 189.6 مليون ريال خلال الفترة المقابلة من العام الماضي بانخفاض 58.54%، ومقابل خسائر 93.4 مليون ريال، في الربع السابق بانخفاض 15.85%.

وجاءت هذه النتائج أفضل من توقعات بلومبيرغ التي كانت تدور عند 113.8 مليون ريال.

وقالت #موبايلي_السعودية إنها تمكنت للربع الثاني على التوالي من تقليص صافي الخسارة، ويعود ذلك بشكل رئيس إلى تحسن إجمالي الربح نتيجة نمو الإيرادات وانخفاض تكلفة المبيعات.

وبلغت #خسائر_موبايلي في النصف الأول من 2018، نحو 172 مليون ريال، مقابل 352.7 مليون ريال، في الفترة المقابلة من العام الماضي بانخفاض 51.23%، فيما بلغ إجمالي الأرباح 3.4 مليون ريال، مقابل 3.2 مليون ريال، بارتفاع 4.24%.

وتمكنت موبايلي للمرة الأولى منذ خمس سنوات من تحقيق نمو سنوي لإيراداتها الربعية التي بلغت 2,895 مليون ريال بالمقارنة مع 2,854 مليون ريال في الربع المماثل من العام السابق مما يعكس نمواً قدره 1.4%. ويعود ذلك إلى استقرار وتحسن نوعية وقاعدة العملاء ونمو مبيعات الألياف البصرية (FTTH) ومبيعات وحدة الأعمال وزيادة استهلاك استخدام البيانات. وقد تمكنت موبايلي من تحقيق ذلك على الرغم من التحديات السوقية والتغيرات التنظيمية والاقتصادية المختلفة ومنها تخفيض الأسعار التحاسبية للمكالمات الانتهائية.

وباستبعاد الأثر الناتج عن الانخفاض في الأسعار التحاسبية للمكالمات الانتهائية، فإن النمو في الإيرادات يقدر ب 3.4٪.

بلغت الأرباح التشغيلية خلال الربع الحالي مبلغ 127 مليون ريال سعودي، مقابل خسائر تشغيلية قدرها 5.5 مليون ريال سعودي للربع المماثل من العام السابق.

ويعكس هذا تحسناً في الربح قبل خصم تكاليف المرابحة الإسلامية والزكاة (EBIT) الذي قلص من أثره زيادة الاستهلاك والإطفاء نتيجة مواصلة الاستثمارات.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في العربية

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط العربية


انشر المعلومات