موتورسبورت، فرق الروك، السياح … مرحبا بكم في المملكة العربية السعودية الجديدة

انشر المعلومات

16/12/18

موتورسبورت، فرق الروك، السياح … مرحبا بكم في المملكة العربية السعودية الجديدة

كان هناك فرح شديد على المنصة عندما رفع أنطونيو فيليكس دا كوستا الكأس الفائزة في ختام سباق دوري الفورمولا إي إي بري للدرعية يوم السبت. (صورة / الموردة)

 

– وصل الحدث الذي يستمر لثلاثة أيام في “الدرعية” إلى ذروة مذهلة غير مسبوقة من الانفتاح

 

الدرعية: كان السائق الفائز بكأس الفوز هو أنطونيو فيليكس دا كوستا – لكن الرابحين الحقيقيين هم المملكة العربية السعودية نفسها، بأكثر من ألف سائح يزورون البلاد لأول مرة.

فاز دا كوستا، سائق أندريتي موتورسبورت، بسباق الفورمولا اي للسيارات إي بري في الدرعية السعودية أمام آلاف عشاق السباقات في مضمار مخصص في المنطقة التاريخية في ضواحي الرياض.

لكن في الحقيقة، كان الحدث أكثر إثارة بكثير من السيارات الكهربائية ذات التقنية العالية التي تدور حول مضمار سباق – رغم ذلك. كان الحدث الذي استمر ثلاثة أيام لرياضة السيارات و الثقافة و الترفيه فرصة للمملكة العربية السعودية لإثبات قدرتها على تقديم عرض لمنافسة أي شيء في العالم، و الذي كان قبل سنتين فقط لا يمكن تصوره.

كما كان هذا الحدث هو الأول الذي يرتبط بنظام تأشيرات الدخول الإلكترونية “شارك”، الذي سمح للأجانب غير الحجاج أو الزوار من رجال الأعمال بالقدوم إلى المملكة العربية السعودية.

 قضّى جايسون، من الولايات المتحدة، أسبوعًا في البلاد مع زوجته الألمانية، حيث ركبا الدراجات الرباعية في الصحراء و قاما بزيارة المواقع التراثية. و قد قال: “لطالما رغبت في القدوم لسنوات عديدة … أنا سعيد جدًا لوجودي هنا و لأنهم يسمحون لنا أن نكون هنا.”
آرون، 40 عاما، مهندس برمجيات، سافر من نيويورك لمدة يومين. و قال: “لطالما كانت السعودية مكانًا غريبًا … و لم أكن أعتقد أنني سأتمكن من القدوم إلى هنا.”

Image en ligne

 

استخدم حوالي 1000 زائر تأشيرة شارك، و هي جزء من أهداف المملكة العربية السعودية التي تسعى لتحقيقه.

و قال الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل و نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة: “نأمل أن نتعلم من هذا و نرى ما يتعين علينا القيام به في المستقبل، و لكن استطيع ان اقول لكم من الآن أن هناك الكثير من الطلب”.

كان تفاؤله مدعوماً من كيريل ديميترييف، الرئيس التنفيذي لصندوق الاستثمار المباشر الروسي و زائر للدرعية. و قال: “مثل هذه الفعاليات ستجذب السياح و هي احتفال حقيقي للشباب السعودي الذين يأمل لمستقبل مشرق.”

“إن رؤية الإسلام المعتدل، التي يرعاها ولي العهد محمد بن سلمان، مهمة بالنسبة للمنطقة و العالم بأسره، ويجب إدراك مدى تحقيقه و احترامه و دعمه.”

و قد انتهت الفعالية مساء السبت بعرض رائع من فرقة “ون ريبابليك” الأمريكية و النجم الديدجي دايفيد جوتا. و قد قال صالح سعود، منسق الحفلات الموسيقية “عندما تعتقد أن الأمور لا يمكن أن تتحسن، فإنها ستحسن فجأة. هذه هي المملكة العربية السعودية الجديدة و لا يمكنني الانتظار لمعرفة ما سيحدث بعد ذلك.”

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز


انشر المعلومات