مناهج جديدة في المدارس السعودية تشمل الفلسفة و التفكير النقدي

انشر المعلومات

06/12/18

 
يمكن تضمين الفلسفة و مواضيع التفكير النقدي في الجهود المبذولة لإعادة تطوير المناهج الدراسية في المملكة العربية السعودية.
 
 
قال وزير التعليم السعودي أحمد عيسى إن الجهود المبذولة لإعادة تطوير مناهج التعليم الثانوي و تضمين مشاريع تعليمية جديدة تشمل مواضيع في الفلسفة و التفكير النقدي.

“سيتم تطوير المناهج الدراسية الثانوية و سيتم الإعلان عن التطورات الجديدة في غضون أيام و سوف تشمل (بما في ذلك) التفكير النقدي لأن هذه محاولة لإدراج مبادئ الفلسفة في المدرسة الثانوية. هذا بالإضافة إلى الدورات في مبادئ القانون التي سيتم إطلاقها قريباً”، قال عيسى خلال الجلسة الرئيسية للمؤتمر الدولي لتقييم التعليم.

كما ذكر الدكتور عيسى إنه كانت هناك دورات تتعلق باستخدام المهارات التقنية في المدرسة الثانوية، مضيفا أن الوزارة بدأت في ورش عمل في حوالي 100 مدرسة ثانوية حتى الآن. و تختص ورشات العمل هذه في البرمجة و التعليم الرقمي و التصنيع و سيتم توسيعها لتشمل جميع مراحل المدرسة الثانوية.

و يُرحب الوزير بأي اقتراحات و مبادرات و أفكار و مشاريع قد تخلق المزيد من الفرص للطلاب كما أعرب عن استعداد الوزارة للاستماع إليها.

أثناء مناقشة إدراج مشاريع جديدة في التعليم بشكل عام، أشار عيسى إلى إطلاق مبادرة بوابة المستقبل و مبادرة التعليم القائم على الكفاءة. قال عيسى أن هذا الأخير سيؤثر بشكل كبير على النظام التعليمي، مضيفًا أنهم بدأوا في تنفيذه في 20 مدرسة و هم يوسعون تنفيذه.

كما حدد الاجتماع مبادرة بوابة المستقبل و ناقش التحول إلى التعليم الرقمي، مستفيدًا من التقنيات الحديثة في مجال التعليم، مما يعزز اعتماد الطلاب على مهارات معينة و القيام بالمهام من خلال نظام رقمي.

نشر حساب تويتر التابع لوزارة التعليم أهم تصريحات الوزير حول رؤية 2030 التي تؤكد على مهارات المستقبل و التي تشدد على ضرورة تحقسق التعليم لغرضه في تعزيز مهارات الطلاب على جميع المستويات حتى يتحملوا المسؤولية في المستقبل.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في العربية الانجليزية

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط العربية الانجليزية


انشر المعلومات