مقاطعة: استبدال سنطرال دانون بالمراعي السعودية ؟

انشر المعلومات

19 يونيو 2018

Image en ligne

 

الرباط – ستفتتح شركة المراعي العربية السعودية، أكبر شركة ألبان في الشرق الأوسط، مصنعاً للألبان في المغرب بحلول عام 2019.

في الوقت الذي بدأت فيه شركة سنطرال دانون، وهي فرع تابعة للشركة الفرنسية العملاقة دانون لإنتاج الألبان، في حصر خسائرها مع المقاطعة المستمرة ضدها، ظهرت شركة المراعي، الشركة الرائدة في تصنيع وتوزيع الأغذية والمشروبات في الشرق الأوسط، كمستثمر مستقبلي جاذب في البلاد.

من المتوقع أن تفتتح الشركة السعودية أول فرع لها بحلول نهاية عام 2018 أو أوائل عام 2019.

و قد ورد أنّ الشركة قد اشترت أراضي تابعة لمركز سنطرال دانون بالمملكة، حسب موقع الأخبار المغربي هسبريس.

لسنوات، أعرب العديد من المغاربة عن رغبتهم في الحصول على علامات تجارية لمنتجات ألبان المراعي في المغرب بسبب “جودتها العالية”.

تأسست شركة المراعي عام 1977 في المملكة العربية السعودية، وهي شراكة بين الشركة الأيرلندية الرائدة في مجال الأغذية الزراعية، ألاستير ماكجوكيان، والأمير السعودي سلطان بن محمد بن سعود الكبير. تعد المراعي الآن أكبر شركة ألبان متكاملة رأسياً في العالم.

تنتج شركة المراعي، التي يقع مقرها في الرياض، منتجات الألبان والزبادي والمعجنات وحليب الأطفال  وأكثر من 1.2 مليار لتر من الحليب سنوياً. و هي توظف أكثر من 4700 عامل.

يدخل هذا القرار في إطار رؤية المملكة العربية السعودية 2030 لتعزيز الشراكة الاقتصادية مع المغرب من خلال زيادة حجم الاستثمار الأجنبي المباشر.

هل سيقول المغرب وداعا للسنترال دانون؟

تزامن قرار المراعي للاستثمار في قطاع الألبان في المغرب مع المقاطعة المستمرة التي تستهدف سنطرال دانون، العلامة التجارية الرائدة لمنتجات الألبان في المغرب.

كما يطرح القرار تساؤلات حول ما إذا كانت ستكون نهاية حقبة لشركة الألبان المعروفة سابقاً باسم محلبة سنطرال، والتي امتدت جذورها في المملكة منذ عام 1949.

في 20 أبريل، أطلق المغاربة مقاطعة ضد ثلاث شركات كبرى في وقت واحد، افريقيا للغاز، سيدس علي (المياه المعدنية و الغازية) و سنطرال دانون احتجاجا على ارتفاع الأسعار التي وضعتها هذه الشركات.

تسببت حملة المقاطعة في خسارة كبيرة في عائدات شركة سنطرال،حيث أعلنت مؤخراً أنها تكبدت خسارة صافية بلغت 150 مليون درهم في النصف الأول من سنة 2018.

MoroccoWorldNews تم نشر هذه المقالة لأول مرة في 

 إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط 

MoroccoWorldNews


انشر المعلومات