مشروع سعودي يزيل 1000 لغم حوثي في أسبوع واحد

انشر المعلومات

14/08/19


لا يزال العدد الهائل من الألغام يشكل تهديدًا على المدنيين اليمنيين. (واس)

– قامت فرق الخبراء بإزالة أكثر من 80،000 لغم منذ بدء المشروع في يوليو 2018

الرياض: قامت فرق إزالة الألغام التي تقودها السعودية بإلغاء تنشيط ما يقرب من 1000 جهاز متفجر حوثي في اليمن خلال أسبوع واحد.

مسام، المشروع السعودي لإزالة الألغام الأرضية، قام بتعطيل 15 لغم مضاد للأفراد، 458 لغم مضاد للمركبات، عبوتين ناسفتين و 490 قنبلة غير منفجرة – ما مجموعه 965 عبوة – خلال الأسبوع الثاني من أغسطس.

قامت فرق الخبراء بإزالة أكثر من 80،000 لغم منذ بدء المشروع في يوليو 2018.

و مع ذلك، يعتقد أن ميليشيات الحوثيين المدعومة من إيران في اليمن قد زرعت أكثر من مليون لغم في السنوات الثلاث الماضية. يقوم الحوثيون أيضًا بتطوير الألغام المضادة للمركبات و تحويلها إلى أجهزة مضادة للأفراد.

قال متحدث باسم “مسام”: ” لا يزال العدد الهائل من الألغام الأرضية يشكل تهديدًا على حياة الشعب اليمني. قامت ميليشيات الحوثيين بوضع أجهزة محظورة دولياً بشكل عشوائي بالقرب من المناطق السكنية و على الطرق و الأراضي الزراعية في المناطق المحررة، مما يهدد حياة المدنيين الذين يعيشون خارج ساحة المعركة.”

في يوليو / تموز، مدد مركز الملك سلمان للإغاثة و المساعدات الإنسانية في عقد مبادرة مسام لمدة عام آخر، باستثمار 31 مليون دولار لضمان استمرار الخبراء السعوديين و الدوليين في إزالة الألغام، خاصة في محافظات مأرب، عدن، صنعاء و تعز.

تهدف المبادرة إلى توفير الأمن للشعب اليمني، و هي واحدة من عدة مبادرات أطلقتها المملكة.

قال الدكتور عبد الله الربيعة، رئيس مركز الملك سلمان للإغاثة و المساعدات الإنسانية، بأن المملكة أجرت أكثر من 1000 برنامج مساعدات إنسانية بقيمة 3.5 مليار دولار في 44 دولة منذ عام 2014.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز


انشر المعلومات