فنان سعودي يستمد إلهامه للرسم من إغلاق الجامع الكبير

انشر المعلومات

17/04/20


تقول الفنانة السعودية نبيلة أبو الجدايل، التي أنتجت العمل الفني المسمى “إسجد و اقترب”، بأن فكرة اللوحة أتت من الواقع. (زودت)

تكريم العاملين على اللوحة في المسجد الحرام، و تعكس قرار المملكة العربية السعودية إغلاقها للصلاة لمنع انتشار الفيروس

الرياض: ركع عامل النظافة في فناء المسجد الحرام بمكة المكرمة، المصلي الوحيد في المنطقة المقدسة الصاخبة عادة. و يتم التقاط لحظة الفراغ و السكون و التأمل في لوحة حركت المسلمين خلال حالة الطوارئ الصحية العالمية.

و تعكس اللوحة القرار التاريخي الذي اتخذته السلطات السعودية بإغلاق المسجد الحرام للصلاة لمنع انتشار فيروس كورونا و حماية الناس من العدوى.

أنتجت الفنانة السعودية نبيلة أبو الجدايل العمل الفني المسمى “إسجد و اقترب” خلال فترة إغلاق المملكة بسبب فيروس كورونا.

و قالت أبو الجدايل، سفيرة النوايا الحسنة لمركز الملك سلمان للإغاثة و المساعدات الإنسانية، بأن فكرة اللوحة جاءت من الواقع.

و أبلغت “عرب نيوز” أن “إلهامي لهذه القطعة كان مبنياً على اللحظة التي لم يسبق لها مثيل و التي جعلتني، و لأول مرة في حياتي، لن أتمكن من زيارة الحرم المكي. لقد جعلني أدرك ما هو الشرف و الامتياز و البركة لتكون قادرة على القيام بذلك.”

لقد أدركت أن الوحيدين الذين حافظوا على مثل هذه المكانة الرفيعة – لزيارة المسجد الحرام – هم أولئك الذين كرسوا حياتهم لخدمة الموقع المقدس من خلال الاعتناء به.

و أضافت: “هؤلاء العمال المجهولون ، الذين نميل إلى اعتبارهم مسلمين، كانت لديهم أفضل فرصة في العالم.”

و قد علقت المملكة جميع رحلات العمرة الشهر الماضي بسبب مخاوف من الإصابة بفيروس كورونا، و قد أخلت السلطات المسجد الحرام استعدادا لتطهيره و تعقيمه.

و قالت: “هؤلاء الرجال الذين يخدمون الله ليلاً و نهاراً هم الذين يعبدونه هناك الآن بمفردهم.”

.”هذا الحدث يجسد إيماننا. يؤكد أهمية التواضع. إنه يوضح كيف أن جميعنا متساوون أمام الله ”

استلهمت الفنانة ملكة بريطانيا إليزابيث من خلال قولها بأنها تأمل أن يتمكن الناس من أن يفخروا بكيفية استجابتهم للتحدي، و كذلك كلمات الملك سلمان للتحدث عن أزمة فيروس كورونا و كيف يتصدى المجتمع لها.

.””ستتحول هذه الأزمة إلى جزء من التاريخ يثبت تحدي الإنسان في مواجهة هذه المصاعب التي تواجهها البشرية

كما أعرب المسلمون عن تقديرهم للرسم و المشاعر التي تقف وراءه.

غردت أريج الرويلي على التويتر:” الجنود المجهولون هم الوحيدون المتبقون. من إعداد نبيلة أبو الجدايل.”

(@al_areej_des)

كما قال محمد القاضي بأن الجميع غابوا و “أولئك الذين خدموا هذا البيت النقي” ظلوا يصلون أمام الكعبة، في حين قالت فهدة بنت سعود بأنها تأثرت بالعمل الفني و وصفته بأنه ” واحدة من أجمل اللوحات”.

تويتر محمد القاضي:

(@moealqadi)

تويتر فهدة بنت سعود:

(@fahdabntsaud)

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز


انشر المعلومات