سيمنس و ترشيد لخفض الانبعاثات

انشر المعلومات

29/12/19


تقوم شركة سيمنس بتحويل المباني و المؤسسات في المملكة إلى أصول عالية الأداء من خلال زيادة الكفاءة و تقليل التكاليف و التأثير البيئي.

وقعت “ترشيد”، الشركة الوطنية لخدمات الطاقة، و شركة سيمنس السعودية، خطة ذكية للطاقة لتقليل 4300 طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون و دعم المركز الوطني للمعلومات لتوفير 28 بالمائة من استهلاك الطاقة سنويًا. من خلال الاستفادة من نموذج عقد توفير الطاقة في تسريع مبادرات أداء المباني الذكية و تقليل الاستخدام المحلي للطاقة، تهدف سيمنس إلى دعم الشركات في المملكة طوال رحلتهم نحو مستقبل أكثر استدامة و ربحية.

تتعاون سيمنس مع ترشيد لتنفيذ حلول بناء و استدامة شاملة للمركز الوطني للمعلومات.

من خلال هذه الاتفاقية، تهدف الشركة إلى خدمة هدف الاستدامة الاستراتيجي للمملكة المتمثل في تحقيق وفورات كبيرة في الطاقة بحلول عام 2030.

قالت الشركة: “مع تحول المباني الآن إلى جزء أساسي من استراتيجيات انتقال الطاقة النظيفة في المملكة، تضمن تدابير توفير الطاقة من سيمنز لمخططاتها الخاصة بالتبريد و الإضاءة و الطاقة المستندة إلى الإشغال أفضل النتائج لقيمة المشروع و تقلل من نفقات التشغيل ضمن خطة إي أس بي سي 10 مخطط الاسترداد لمدة عام.

من خلال الخبرة المكتسبة من تحليلات البيانات و قدرات الخدمات الرقمية لشركة سيمنس لتقديم مستويات جديدة من الأداء و الرؤى المتعمقة، سيكون المركز الوطني للمعلومات قادرًا على الحد من أهدافهم الإستراتيجية و التشغيلية، مع زيادة ميزتهم التنافسية.

و قال إلانغوفان كاروبيا، الرئيس التنفيذي لشركة سيمنس للبنية التحتية الذكية و الحلول و الخدمات الإقليمية في الشرق الأوسط و آسيا: “لقد كانت سيمنس شريكا موثوقا به للمملكة العربية السعودية منذ ما يقرب من قرن. هذا المشروع المثير الجديد لكفاءة استخدام الطاقة هو دليل على التزامنا الراسخ ببناء البنية التحتية الذكية بشكل مشترك من شأنها تزويد المدن الذكية بالمملكة و خلق مستقبل مستدام للجيل القادم.”

قامت شركة سيمنس بتوسيع استثماراتها في المملكة العربية السعودية من خلال نقل خبرتها في مجال كفاءة الطاقة، بالإضافة إلى مراكز الكفاءة الإقليمية و الدراية العالمية لتمكين المملكة من تقليل اعتمادها على النفط و خفض استهلاك الطاقة لمرافقها الحيوية، مثل المركز الوطني للمعلومات. بدعم من شبكة عالمية قوية من أداء المباني و الخدمات الاستشارية و سجل حافل في مشاريع كفاءة الطاقة، تقوم شركة سيمنس بتحويل المباني و المؤسسات في المملكة إلى أصول عالية الأداء من خلال زيادة الكفاءة و تقليل التكاليف و تقليل التأثير البيئي.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز


انشر المعلومات