سارة تركستاني:رائدة أعمال داخلية سعودية

انشر المعلومات

20/09/19


أشعر بالامتنان والفرح والحظ الجيد. لقد ولدت زعيمة منذ اليوم الأول حيث أنني أكبر إخوتي الثمانية. كان عليّ أن أكون مسؤولة لأنني كنت قدوة لأخواتي وإخوتي.

نشأت في مدينة صغيرة تسمى الطائف لقد أضفت الكثير لشخصيتي وساعدتني في فهم الناس الذين ينتمون لخلفيات مختلفة.

أنا أيضا زوجة لرجل طيب وأم لابن مدهش. أنا فخورة لتسميتي أم هزاع.

بصفتي رائدة أعمال داخلية فإن لي شغفا كبيرا بتعطيل المعايير وقيادة التغيير ومساعدة الآخرين. لقد أتيحت لي الفرصة للقيام بما أحب كخبيرة استراتيجية في مجال الاستدامة الاجتماعية للشركات وقائدة مشروع التسويق الاجتماعي في النهدي حيث الابتكار والتغيير هو الثابت الوحيد.

قررت أن أحصل على شهادة الماجستير في إدارة الأعمال بالإضافة لمؤهلات في الصيدلة السريرية وحب لمجال الأعمل. هذا المزيج المثير للاهتمام الذي يمنح في مجال صيدلية البيع بالتجزئة والصناعة الصحية بشكل عام تطورًا اجتماعيًا.

لم أحصل على الموافقة بالتغيير من الصيدلة إلى عالم الأعمال من والديّ بسهولة لكنني سعيدة لأنني سعيت وراء حلمي بأن أكون سيدة أعمال وأمارس ما أحب. لقد ألهمتهم واليوم أشعر بالسعادة لأنهم وافقوا.

لطالما كان زوجي علي داعما لرحلتي. أنا ممتنة لوجود شخص يقدّر طموحاتي وشعوري بالمغامرة والحرية.

أنا ممتنة لكل مرحلة وتحدٍّ واجهته حتى أصبح ما أنا عليه اليوم. لقد جعلني أشعر بالفرح للعيش في الوقت الحاضر وأقدّر لحظات حياتي.

ستتاح لي الفرصة من خلال الصدف الجيدة التي واجهتها في حياتي لمتابعة حلمي الجديد بتغيير قطاع الصحة للنساء في المملكة العربية السعودية.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز


انشر المعلومات