خادم الحرمين يأمر باستضافة 1000 حاج فلسطيني

انشر المعلومات

10/08/18

أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أمس، أمراً بـ «استضافة ألف حاج من ذوي شهداء فلسطين لأداء فريضة الحج لهذا العام»، ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة.

في غضون ذلك، أشاد رئيس «اللجنة العربية الدائمة لحقوق الإنسان» التابعة لمجلس جامعة الدول العربية أمجد شموط، بـ «جهود المملكة العربية السعودية في تقديم الخدمات والرعاية اللازمة لحجاج بيت الله الحرام، وتوفير السبل والخدمات لهم داخل المملكة وخارجها من خلال سفاراتها».

وأكد فى تصريح إلى وكالة الأنباء السعودية أمس، أن «الخدمات الكبيرة التي تقدمها وقدمتها المملكة لخدمة الحجاج، ساهمت في توفير الأجواء المناسبة لإقامة هذه الشعيرة العظيمة». وقال إن المملكة «أقامت كثيراً من البنى التحتية والمنشآت والمرافق العامة للتخفيف على الحجاج، وتسهيل إقامة الشعائر بكل يسر وسهولة»، منوهاً بـ «الجهود الأمنية التي وفرتها السعودية في الحج».

وأشار شموط إلى «ما شهده موسم حج العام الماضي من نجاح منقطع النظير»، ما اعتبره «دلالة على حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، على أمن الحاج وسلامته».

من جهته، أشاد رئيس اللجنة العربية الدائمة لحقوق الإنسان التابعة لمجلس جامعة الدول العربية الدكتور أمجد شموط بجهود المملكة العربية السعودية في تقديم الخدمات والرعاية اللازمة لحجاج بيت الله الحرام، وتوفير جميع السبل والخدمات لهم داخل المملكة وخارجها عبر سفاراتها.

وأكد فى تصريح لوكالة الأنباء السعودية أمس (الخميس) أن الخدمات الكبيرة التي تقدمها وقدمتها المملكة لخدمة الحجاج أسهمت في توفير الأجواء المناسبة لإقامة هذه الشعيرة العظيمة، موضحاً: «أن المملكة أقامت الكثير من البنى التحتية والمنشىآت والمرافق العامة من أجل التخفيف على الحجاج وتسهيل إقامة الشعائر بكل يسر وسهولة»، منوهاً بالجهود الأمنية التي وفرتها المملكة في الحج.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في الحياة

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط الحياة


انشر المعلومات