المملكة العربية السعودية الجديدة

كل الأخبار والمعلومات حول التغيير في المملكة العربية السعودية الجديدة

Generic selectors
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in posts
Search in pages
Filter by Categories

خادم الحرمين والرئيس التونسي يطلقان ثلاثة مشروعات.. ويبحثان مستجدات الأحداث

انشر المعلومات

30/03/19

عقد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – وفخامة الرئيس محمد الباجي قائد السبسي رئيس الجمهورية التونسية، في قصر قرطاج بالعاصمة تونس أمس، اجتماعاً ثنائياً، جرى خلاله استعراض العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين.

وفور وصول خادم الحرمين الشريفين قصر قرطاج، كان في استقباله – أيده الله – فخامة الرئيس التونسي، ثم التقطت الصور التذكارية بهذه المناسبة.

عقب ذلك، عقد خادم الحرمين الشريفين، وفخامة الرئيس التونسي جلسة مباحثات رسمية موسعة بحضور وفدي البلدين.

وتم خلال جلسة المباحثات، بحث آفاق التعاون الثنائي بين المملكة وتونس في مختلف المجالات، وسبل تعزيزها وتطويرها، بالإضافة إلى استعراض مستجدات الأحداث الإقليمية والدولية.

كما أطلق خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله-، وفخامة الرئيس محمد الباجي قائد السبسي رئيس الجمهورية التونسية، أمس الجمعة، في قصر قرطاج بالعاصمة تونس، ثلاثة مشروعات في الجمهورية التونسية.

فقد أزاحا الستار عن لوحة مشروع الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود لترميم جامع عقبة بن نافع والمدينة العتيقة بالقيروان، ومشروع الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود لترميم جامع الزيتونة المعمور، وحجر الأساس لمشروع إنجاز وتجهيز مستشفى الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود الجامعي بالقيروان.

بعد ذلك، شرف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- مأدبة الغداء التي أقامها تكريماً له فخامة الرئيس محمد الباجي قائد السبسي رئيس الجمهورية التونسية.

من جهة أخرى شهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – وفخامة الرئيس محمد الباجي قائد السبسي رئيس الجمهورية التونسية، أمس في قصر قرطاج بالعاصمة تونس، توقيع اتفاقيتين بين حكومتي المملكة العربية السعودية والجمهورية التونسية.

فقد تم توقيع اتفاقية قرض تنموي لمشروع حماية المدن والمناطق العمرانية من الفيضانات، واتفاقية تمويل صادرات سعودية لصالح الشركة التونسية لصناعات التكرير، وقعهما من الجانب السعودي معالي وزير الخارجية الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف، ومن الجانب التونسي معالي وزير الشؤون الخارجية خميس الجهناوي.

عقب ذلك، تسلم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، من فخامة الرئيس محمد الباجي قائد السبسي رئيس الجمهورية التونسية أعلى وسام في الجمهورية (الصنف الأكبر من وسام الجمهورية)، كما سلم الملك المفدى فخامته قلادة الملك عبدالعزيز.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في الرياض

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط الرياض


انشر المعلومات

Our Privacy Policy and Cookie Policy

Dear user,

Please review and accept our privacy policy and cookie policy below to continue using the website.

You can see our privacy policy our cookie policy by just clicking on privacy policy respectively cookie policy.

I’ve read & accepted the terms of privacy policy cookie policy.