توقيع اتفاق لتمكين المرأة اليمنية

انشر المعلومات

31/08/20

قال الجابر بأن الاتفاقية هي الأولى التي يتم توقيعها بين البرنامج السعودي لتنمية و إعمار اليمن و مؤسسة إنمائية ترأسها امرأة يمنية. (واس)

الصورة / واس

أشادت القاضي بالدور المهم و الحيوي بقيادة المشرف العام على البرنامج السعودي لتنمية و إعمار اليمن في دعم المرأة اليمنية في سوق العمل.

الرياض: ذكرت وكالة الأنباء السعودية أنه تم توقيع اتفاق لتمكين المرأة في اليمن و تطوير دورها في الاقتصاد.

وقعت مذكرة التعاون المشترك، اليوم الأحد، بين البرنامج السعودي للتنمية و إعادة الإعمار في اليمن و مؤسسة فتيات مأرب.

و قد وقع الاتفاقية المشرف العام على البرنامج السعودي لتنمية و إعمار اليمن محمد الجابر و رئيسة المؤسسة ياسمين القاضي.

و علقت القاضي على الأثر الذي تحقق من خلال التعاون في المجال الاقتصادي و كذلك من خلال الاتفاقية التي من شأنها أن تحفز المرأة على الإبداع و الابتكار في تنفيذ و قيادة المشاريع الصغيرة و تصبح رائدة أعمال مع مرور الوقت.

و قالت بأن الاتفاقية تضمنت عدة جوانب عززت دور المرأة في المجتمع مثل دعم الشركات الناشئة و إعداد سيدات الأعمال، و إشباع المواهب النسائية، و تكريم الشخصيات النسائية، و لفت انتباه صناع القرار نحو دمج مفهوم التمكين الاقتصادي للمرأة في النظام التعليمي.

و أشادت القاضي بالدور المهم و الحيوي الذي يقوم به المشرف العام على البرنامج السعودي لتنمية و إعمار اليمن في دعم المرأة اليمنية في سوق العمل. و قالت إن ذلك يعكس رغبة المملكة في تعافي اليمن و اقتصاده لا سيما من خلال إنشاء مثل هذا البرنامج لتولي هذه المهمة.

و قال الجابر إن الاتفاقية هي الأولى التي يتم توقيعها بين البرنامج السعودي لتنمية و إعمار اليمن و مؤسسة إنمائية برئاسة امرأة يمنية، سواء في مأرب أو في أي مكان آخر في البلاد، كانت مسؤولة عن التمكين الاقتصادي للمرأة و تمكين الشباب و تعزيزها إمكاناتهم.

ستكون حاضنة الأعمال التي تم إعدادها في مأرب نموذجًا لكل ما يمكن القيام به لتمكين الفتيات و الشباب في المنطقة، و ستنعكس بشكل إيجابي على باقي محافظات اليمن، وفقًا للجابر.

و قال إن الدعم التنموي في مأرب غطى كافة المجالات بما في ذلك قطاع الصحة.

و أضاف: “تم تجهيز العديد من المستشفيات بتأمين احتياجات العيادات من الأجهزة و سيارات الإسعاف و غرف العناية المركزة، بالإضافة إلى تجهيز العديد من المراكز الصحية في مأرب بالمعدات الطبية”.

كما قال الجابر إن قطاع التعليم في مأرب تم دعمه بمشروع بناء كليات جامعة سبأ و مدرسة الموهوبين، إضافة إلى إطلاق مشروع حافلات لنقل الطالبات من القرى و المناطق النائية إلى الجامعة.

 

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز


انشر المعلومات