تلقّت باكستان مليار دولار من المملكة العربية السعودية لتخفيف الأزمة الاقتصادية

انشر المعلومات

14/12/18

يتحصّل ثاني أكبر اقتصاد في جنوب آسيا الدّفعة الثالثة و الأخيرة من المليار دولار من طرف الرياض الشهر المقبل

Image en ligne

رغب رئيس الوزراء عمران خانً في إجراء إصلاحات اقترحها صندوق النقد الدولي

في دفعة أخرى للاحتياطيات المتناقصة للدولار، تلقت باكستان يوم الجمعة مليار دولار من المملكة العربية السعودية.

و قال عابد قمر المتحدث باسم بنك الدولة الباكستاني لوكالة أنباء بلومبرغ عبر الهاتف، إن ثاني أكبر اقتصاد في جنوب آسيا يتوقع الحصول على الثلث الأخير من مليار دولار من طرف الرياض الشهر المقبل للمساعدة في تخفيف الأزمة المالية الباكستانية.

و تتوقّع إسلام آباد أنّ سدّ الفجوة لا يقل عن 12 مليار دولار بسبب الأزمة الأخيرة في ميزان المدفوعات، و تجري حاليا مفاوضات بشأن خطة الإنقاذ الثالثة عشرة منذ أواخر الثمانينات مع صندوق النقد الدولي.

رغب رئيس الوزراء عمران خانً في إجراء الإصلاحات التي اقترحها صندوق النقد الدولي، و منذ فوزه في الانتخابات في يوليو / تموز، قام نجم الكريكيت السابق بالتنقل بين الصين و المملكة العربية السعودية و الإمارات العربية المتحدة في محاولة لتأمين التمويل الثنائي من الدول الحليفة.

و قالت باكستان في أكتوبر / تشرين الأول بأن المملكة العربية السعودية ستودع 3 مليارات دولار بشكل مباشر و ستوفر تسهيلات دفع مؤجلة مدتها عام واحد بقيمة تصل إلى 3 مليارات دولار لواردات النفط. و قد جاء هذا الإعلان بعد أن حضر خان مبادرة الاستثمار المستقبلي في الرياض.

سيؤدي تدفق يوم الجمعة إلى تعزيز احتياطيات باكستان من العملات الأجنبية، التي انخفضت إلى 7.3 مليار دولار في الأسبوع المنتهي في 7 ديسمبر – و هو أدنى مستوى خلال أكثر من أربعة أعوام و نصف.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في الأعمال العربية

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط الأعمال العربية


انشر المعلومات