تقوم شانينا شايك بدورها وسط أزمة فيروس كورونا

انشر المعلومات

30/03/20

عارضة الأزياء النصف سعودية شانينا شايك هي من بين النجوم المشاركين في تحدي

#DoYourPart. (ملف / غيتي)

-بينما يمارس الناس في جميع أنحاء العالم التباعد الاجتماعي و يبقون في منازلهم في محاولة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، أثبتت وسائل التواصل الاجتماعي أنها تلعب دورًا حيويًا في خلق شعور بالمجتمع.

دبي: نشرت عارضة الأزياء السعودية شانينا شايك مقطع فيديو على إنستغرام تعلن أنها تشارك في تحدي

#DoYourPartChallenge.

سيعمل نجم البوب ​​و عارضة الأزياء مع خدمة توصيل الطعام “دور داش” في الولايات المتحدة لتوفير وجبات الطعام للمحتاجين خلال جائحة فيروس كورونا، بعد ترشيحهم من قبل زميلتها العارضة ياسمين توكس.

حيث قالت عارضة فيكتوريا سيكريت في المقطع :” مرحبا يا رفاق، يوم الأحد سعيد. أتمنى أن تكونوا جميعًا موجودين هناك و أن تبقوا بخير.” و أضافت و هي تحتضن كلبها الفرنسي المحبوب شوبا في زيها منزلي الذي يتكون من قميص أسود طويل الأكمام و بنطلون أسود مطابق: “أعرف أننا في الحجر الصحي، و معي شريكي هنا.”

So happy to help and participate in the #doyourpartchallenge with thanks to @doordash ! A huge thank you to @jastookes for nominating me !! I understand that it can be extremely stressful for many families during this time. With accepting this challe

كما أضافت ذات ال29 عاما:” سأشارك في تحدي “قم بدورك” بفضل “دور داش”. سأقدم وجبات الطعام للعائلات المحتاجة خلال هذه الفترة، لذا إذا كان بإمكانك توجيه رسالة مباشرة إلي أو إرسال تعليق أدنا، يمكنني أن أفعل ما بوسعي لمساعدتك. “ابقوا رجال أقوياء و أنا أرسل لكم الكثير من الحب لكم.”

و تمشيا مع الروح، رشحت شايك مدربة اللياقة البدنية ميليسا وود و عارضة الأزياء نادين ليوبولد للمساعدة في إطعام العائلات المتعثرة أيضا. حيث نشرت على الإنستغرام “آمل أن نتمكن جميعًا من القيام بدورنا و مساعدة و رعاية المحتاجين”.

إلاّ أن وود و ليوبولد لم يردّا بعد على ترشيح شايك، حيث شاركت بالفعل مجموعة من المشاهير في تحدي الإنستغرام بما في ذلك عارضة الأزياء التونسية و المغنية سونيا بن عمار، و قد نشرت مقاطع فيديو مماثلة تحث المحتاجين على التواصل معهم.

في مقطع تم تحميله على حسابها على الانستغرام، كررت الفتاة البالغة من العمر 20 عامًا مدى أهمية التحدي، و شكرت صديقاتها لترشيحها. و قالت “أعلم أن هناك الكثير من الناس يكافحون و الكثير من الأسر و الشركات و الناس يفقدون وظائفهم، لذلك أعتقد أنه من المهم المساعدة و لكن يمكنك (كذا)”. ثم تعهدت عمار بالتبرع ببطاقات هدايا مجانية للوجبات للمحتاجين.

بينما يمارس الناس في جميع أنحاء العالم التباعد الاجتماعي و البقاء في المنزل في محاولة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، أثبتت وسائل التواصل الاجتماعي أنها تلعب دورًا حيويًا في خلق شعور بالمجتمع. يمكن للرسائل الصغيرة و تعهدات الدعم من النجوم البارزين مثل شايك و عمار أن تقطع شوطا طويلا في زيادة الوعي و الأموال و السلع للمتضررين من الوباء.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز


انشر المعلومات