تفاهم بين «معادن» السعودية و«جنرال إلكتريك» لبحث التعاون في الحلول الرقمية

انشر المعلومات

20 يوليو 2018

Résultat de recherche d'images pour "‫تفاهم بين «معادن» السعودية و«جنرال إلكتريك»‬‎"

وقّعت شركة التعدين العربية السعودية «معادن» اليوم مذكرة تفاهم استراتيجية مع جنرال إلكتريك تركز على بحث الفرص الممكنة لدعم التحول الرقمي في القطاع الصناعي.
وسيبحث الطرفان فرص التعاون في حلول تقنية متطورة تشمل مجمل سلسلة القيمة المتكاملة في عمليات «معادن» في قطاع التعدين بما يشمل مواقع ونشاطات الذهب والنحاس والألومنيوم والفوسفات، وتشمل المذكرة بحث الاستفادة من الخبرات التكنولوجية لدى جنرال إلكتريك والتطبيقات العصرية في التحول الرقمي، إضافة إلى تأهيل موظفي «معادن» لقيادة برامج التحول الرقمي في الشركة.
وتأتي الاتفاقية ضمن مساع تقودها «معادن» لإبرام عدد من الشراكات مع الجهات الرائدة في التقنية والحلول الرقمية بغية الاستفادة من الفرص الموجودة في الابتكار التكنولوجي والثورة الرقمية العصرية، والاستثمار في تطبيق التقنيات الرائدة في عملياتها المنتشرة حول السعودية، وكذلك تعزيز تنافسية الشركة باعتبارها إحدى الشركات الكبرى في قطاع التعدين إقليمياً وعالمياً.
ومن شأن حلول التعدين الرقمي التي تستهدفها «معادن» الإفضاء إلى تحسين أعمال الشركة من خلال تحسين تكاليف الطاقة وتعزيز موثوقية وكفاءة الأداء والإنتاجية مع تحسين تكاليف الصيانة.
وقال دارن ديفيس، الرئيس وكبير المديرين التنفيذيين المكلف لشركة معادن، إن السعودية تتبوأ مكانة متقدمة في جهود التحول الرقمي في القطاع الصناعي في المنطقة وفق رؤية طموحة، مشيراً إلى أن هذه الرؤى الطموحة وتلبية أهدافها تؤكد التزامنا بريادة عمليات التطوير المسؤول لقطاع التعدين المستدام بصفته من أهم المرتكزات الرئيسية للاقتصاد الوطني، وشراكتنا مع «جنرال إلكتريك» ستكون نقلة نوعية نحو تحقيق هذه الأهداف، وتعزيز مستويات تنافسيتنا واستدامة أعمالنا من خلال الحلول الصناعية الرقمية الفعالة».
وأضاف أن «الاتفاقية تأتي امتداداً لاستراتيجية التحول الرقمي التي بدأت الشركة بتنفيذها خلال السنوات الماضية، وإحدى الشراكات التي تعمل عليها الشركة مع الكثير من الجهات العالمية ذات العلاقة».
من جهة أخرى، أوضح بيل روه، الرئيس التنفيذي لشركة جنرال إلكتريك الرقمية، أن «عقد الشراكة يأتي لحرص الشركة على تنمية العلاقات البنّاءة مع القطاع الصناعي حول العالم لتقديم الحلول الرقمية المبتكرة الداعمة للعمليات، وشركات كبرى مثل (معادن) تعتبر ذات أهمية هائلة، وندرك أثر تحسين عملياتها وتعزيز كفاءتها على الشركات الأخرى، والاقتصاد السعودي ككل».
وأضاف أن «التعاون يسعى لتطوير حلول خاصة بالقطاع وملائمة للبيئة التي تدير فيها شركة معادن عملياتها، فإننا ماضون قدماً نحو تحقيق خطط التحول الرقمي المرجوة التي نثق بأنها ستحقق نتائج إيجابية ملموسة».
وتساهم المذكرة في تحقيق أهداف «معادن»، رائدة قطاع التعدين السعودي، في تسريع التحول الرقمي لقطاع التعدين في المملكة، بما ينسجم مع أهداف رؤية المملكة 2030.
وتطمح «معادن» لأن يكون لها مسارها الخاص في العالم الرقمي وتعزيز استدامة أعمالها بمنهجية متفردة، مع ما تواجهه من تحديات، خصوصا أن أغلب أعمالها في مناطق نائية، وتعمل الشركة على الاستفادة من استراتيجيات التحول الرقمي والتكنولوجي وتعظيم أثرها في كافة نشاطات الشركة ومنتجاتها.
ويأتي إنشاء أكبر خط أنابيب للمياه المعالجة بطول 450 كيلومترا من الطائف لدعم عمليات مناجم الشركة في المنطقة، وكذلك إنشاء بحيرات اصطناعية في رأس الخير لإعادة تدوير المياه للاستخدامات الصناعية، ضمن أبرز المشاريع التي تجسد حرص الشركة على نهج الاستدامة وتوطين الحلول، وقدرتها في ذات الوقت على الابتكار وتحقيق النمو الاقتصادي المستدام، ما أوجد بيئة مهنية تعزز من قدرات المواهب وتدعم الابتكارات وتضمن تقديم أفضل الخدمات للمجتمعات القريبة من مناطق أعمالها.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في الشرق الأوسط

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط الشرق الأوسط


انشر المعلومات