تراجع سعر النفط في قطاع البناء في الشرق الأوسط مقارنة بسنة 2016

انشر المعلومات

15/08/18

مارك أندروز، المدير العام لشركة لينج أورورك الشرق الأوسط القابضة المحدودة

أصبح سعر النفط أهمية أقل في قطاع الإنشاءات أكثر مما كان عليه قبل عامين، حيث بدأت قضايا أخرى تحظى بأهمية أكبر في القطاع، حسبما قاله رئيس أعمال لينغ أورورك الشرق الأوسط خلال أسبوع البناء.

و قال مارك أندروز، المدير العام لشركة لينغ أورورك الشرق الأوسط: “إذا عدنا إلى عام 2016، أعتقد أن سعر النفط كان ليكون أكثر أهمية بالنسبة لقطاع البناء هنا في الشرق الأوسط.”

“في الفترة الفاصلة، كانت هناك مجموعة من القضايا الاقتصادية الأخرى على المستوى العالمي و كذلك على المستوى المحلي، و قد يعني هذا أن الزيادة الأخيرة في أسعار النفط لن تساهم في إلى حدوث هذا الفرق الهائل في المستقبل.”

وفقا لبيانات شركة الأبحاث ستاتيستيكا، فإن متوسط ​​أسعار النفط الخام لمنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) لسنة 2018 يبلغ حتى الآن 68.31 دولارًا للبرميل الواحد، و في سنة 2017 شُوهد ارتفاع معتدل عند متوسط ​​52.51 دولارًا للبرميل و زيادة بنسبة 68٪ عام 2016 عندما وصل المتوسط ​​السنوي إلى أدنى مستوى له منذ عقد إلى 40.68 دولار للبرميل.

و أضاف أندروز: “إذا نظرت إلى السوق هنا في الوقت الحالي، فنحن جميعًا نعرف أن هناك مشكلات في السيولة. هناك مخاوف أيضًا بشأن ما يحدث مع النمو الاقتصادي و بالتأكيد حول ما سيحدث بعد معرض [دبي 2020].

هذا لا يتعلق بأسعار النفط. لا أعتقد أنه سيغير بشكل جذري [تلك الأسئلة].

و بما أن المنطقة تستفيد عمومًا عندما يرتفع سعر النفط، فإن “كل شيء آخر يحدث في العالم و هنا يصبح أقل أهمية”.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في     الصناعة العربية

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط     الصناعة العربية


انشر المعلومات