تحصل رئيس مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية على جائزة الاعتدال 2019

انشر المعلومات

19/09/19

مكة المكرمة: حصل المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبد الله الربيعة على جائزة الاعتدال لعام 2019.

أعلن عن ذلك حاكم مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل في حفل أقيم يوم الأربعاء في جدة.

تعتبر الجائزة في عامها الثالث واحدة من أهم الجوائز في تعزيز قيم الاعتدال ومكافحة التطرف داخلياً وخارجياً.

شغل الربيع 13 منصبا ساهم في اختياره للجائزة وأبرزها وزير الصحة ومستشار جراحة الأطفال وقد أجرى فيه 47 عملية لتوأم ملتصقين من 20 دولة.

يعد برنامج فصل التوأم السيامي السعودي الوطني مرجعًا عالميًا وواحدًا من أكثر المبادرات الإنسانية الطبية تميزا في المملكة العربية السعودية في جميع أنحاء العالم.

تصدر الربيع في ديسمبر 1990 عناوين الصحف المحلية والعالمية بعد أن صنع التاريخ في المملكة من خلال إجراء عملية جراحية معقدة لفصل أول توأمين سعوديين ملتصقين في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث في الرياض.

كانت حالة التوأم الماليزي الملتصق أحمد ومحمد صعبة بشكل خاص. وناشدت عائلة الطفلين حكومة المملكة لإجراء عملية الفصل وأجرى الربيع عملية جراحية ناجحة استمرت 23.5 ساعة في سبتمبر 2002 بناءً على طلب ملكي.

بعد توليه منصب المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية أشرف الربيع على 176 مشروعًا في 37 دولة بما في ذلك ميادين رئيسية مثل الأمن الغذائي والصحة والمياه والصرف الصحي والتعليم والمرأة والأطفال والتطعيم والمأوى.

كما قام بتنفيذ توجيهات الملك سلمان حيث قدم العديد من البرامج الإنسانية والإغاثة وبناء الشراكات والدعم المجتمعي مع البلدان الأخرى.

نفّذ المركز 1050 مشروعًا في 44 دولة بالإضافة إلى 225 مشروعًا مخصصًا للنساء و 224 مشروعًا للأطفال.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز


انشر المعلومات