تحتوي مكتبة المسجد الحرام في مكة على 30 ألف كتاب

انشر المعلومات

22/05/19

تحتوي المكتبة على كتب نادرة يعود تاريخها إلى القرن الثاني هجري. (واس)

– أعيد افتتاح المكتبة عام 1434 هـ لتعزيز المهمة الدينية للحرمين الشريفين و لتوجيه الزوار و الحجاج

 

مكة المكرمة: تعتبر مكتبة المسجد الحرام في مكة منارة للمعرفة، حيث تبلغ مساحتها 1000 متر مربع و تحتوي على 30 ألف كتاب و 5600 عنوان.

تقدم المكتبة، التي تضم 15 قسمًا، خدمات رقمية و صوتية و إنترنت. و هي تحتوي على كتب نادرة يعود تاريخها إلى القرن الثاني هجري، بما في ذلك “المستطاب”، و “مجمع الأنهر في شرح ملتقى الأبحر”، و “الأشباح و النظائر”.

أعيد افتتاح المكتبة عام 1434 هجري لتعزيز المهمة الدينية للحرمين الشريفين و لتوجيه الزوار و الحجاج.

و الهدف منها هو تسليط الضوء على الثقافة الإسلامية و تطوير مهارات الباحثين و موظفيها و الحصول على الكتب الدينية.

كما تهدف إلى إنشاء مركز علمي و مركز ثقافي و معرفي عالمي المستوى، يقع حول مكتبة مركزية تضم 20 مليون عنوان.

تحتوي المكتبة على مساحات كافية للقراءة لكل من الرجال و النساء و خدمات مكتب الأطفال و مراكز الترجمة و البحث و التخزين عالي التقنية و تسليم و استلام المجلدات و المجموعات الخاصة و أدوات الوسائط المتعددة، فضلاً عن الخدمات المتخصصة للمكتبة مع أحدث ما توصلت إليه المكتبة يعني، مخطوطات و مكتبة رقمية، قسم لإعادة تأهيل و ترميم المخطوطات القديمة و مساحة إدارية كافية.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز


انشر المعلومات