المملكة تدين وتستنكر بشدة الهجوم الانتحاري الذي استهدف تجمعًا انتخابيًا جنوب أفغانستان

انشر المعلومات

18/10/09

 

عبر مصدر مسؤول بوزارة الخارجية عن إدانة المملكة العربية السعودية واستنكارها الشديدين للهجوم الانتحاري الذي استهدف تجمعًا انتخابيًا في لشكركاه عاصمة إقليم هلمند جنوب أفغانستان، وما نتج عنه من مقتل عدد من الأشخاص بينهم مرشح انتخابي إضافة إلى إصابة العديدين.

وأكد المصدر رفض المملكة لهذه الأعمال الإرهابية التخريبية، ووقوفها إلى جانب جمهورية أفغانستان الإسلامية الشقيقة ضد الإرهاب والتطرف، مقدما العزاء والمواساة لذوي الضحايا وللحكومة والشعب الأفغاني الشقيق والتمنيات للمصابين بالشفاء العاجل.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في الرياض

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط الرياض


انشر المعلومات