المملكة العربية السعودية تنضم إلى العرب الأمريكيين لإدانة هجوم المنجل في منزل الحاخام

انشر المعلومات

31/12/19

ضباط الشرطة يرافقون جرافتون توماس. و هو متهم بطعن خمسة أشخاص في منزل الحاخام (اب)

شيكاغو: انضمت المملكة العربية السعودية إلى العرب و المسلمين الأمريكيين يوم الاثنين في إدانة هجوم منجل في منزل حاخام في نيويورك.

و قد قال متحدث باسم الأميرة ريما بنت بندر، السفيرة السعودية لدى الولايات المتحدة:” المقصود من دور العبادة أن تكون ملاذا آمنا. إن أولئك الذين يدنسونهم من خلال ارتكاب أعمال عنف أو كراهية يهاجمون البشرية جمعاء.”

أصيب خمسة أشخاص بجروح خطيرة في الطعن عندما اقتحم رجل كان يحمل منجلًا منزل الحاخام حاييم روتنبرغ في مونسي، و هي بلدة صغيرة شمال مدينة نيويورك، خلال احتفال هانوكا الديني مساء السبت.

امتثل جرافتون توماس (37 عاما) أمام المحكمة يوم الأحد في خمس تهم بمحاولة القتل. حيث قال أصدقاؤه و عائلته إنه يعاني من مرض عقلي.

أعلن قادة الجالية المسلمة في الولايات المتحدة في بيان مشترك مع حاكم نيويورك أندرو كومو: “الهجوم ضد واحد منا هو هجوم ضدنا جميعًا”.

كما أعرب نهاد عوض، المدير التنفيذي لمجلس العلاقات الإسلامية الأمريكية في واشنطن، “تضامن المسلمون الأمريكيون مع الجالية اليهودية في نيويورك و على مستوى البلاد. يجب ألا يُشعر أي عضو في أي مجتمع ديني أو عرقي أو أقلية بعدم الأمان في الشوارع أو في منازلهم.”

كما نددت جمعية الشرطة الإسلامية بالهجوم. و قالت “الهجوم على الجالية اليهودية في نيويورك هو هجوم على جميع الطوائف”. “نقف مع … الجالية اليهودية. الإيمان يجمع المجتمعات معًا، الكراهية لن تسود أبدًا.”

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز


انشر المعلومات