المملكة العربية السعودية تسعى إلى سد فجوة الأجور بين الجنسين

انشر المعلومات

17/09/20

جدة: أصدرت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية السعودية مؤخرًا أمرًا لضمان عدم وجود تمييز على أساس الجنس في أجور الموظفين.

وهو ما يعتبر آخر خطوة تهدف إلى خلق بيئة عمل مشجعة وآمنة وتوفير فرص عمل لائقة ومستدامة لجميع المواطنين والتصدي للتحديات التي تواجه العمال وأصحاب العمل.

وأعلنت الوزارة بأنه “يحظر على صاحب العمل التمييز بين العاملين لديه سواء أثناء تأدية العمل أو عند التوظيف أو الإعلان عنه، سواء بناء على الجنس أو الإعاقة أو السن أو أي شكل آخر من أشكال التمييز”.

وفي منتدى مسك العالمي 2019، أكد وزير الطاقة السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان، بأن ولي العهد محمد بن سلمان يوفر لجميع السعوديين فرصًا متساوية. وقال: “نحن نعلم أن نسائنا قد تم تمكينهن الآن، ولديهن برنامج تعليمي. وسنضمن أجورا متساوية لكل من الرجال والنساء”.

هذا ورحب السعوديون بهذه الخطوة على نطاق واسع. حيث أفاد مهندس الكهرباء محمد العلي لعرب نيوز بأن ذلك سيشجع المزيد من النساء على الانضمام إلى القوى العاملة.

وقال العلي: “هذا القرار هو خطوة إلى الأمام نحو تحقيق المساواة للمرأة. إنه يشجع المزيد من النساء على أن يكن جزءًا من القوى العاملة وسيحول اقتصادنا إلى اقتصاد مزدهر.

” في اطار رؤيتها ل 2030، تمر المملكة العربية السعودية بتغييرات سريعة تسير بها نحو مجتمع أكثر شمولاً، حيث يعمل الرجال والنساء جنبًا إلى جنب دون تمييز.”

كما أوضحت المساعدة الإدارية السعودية روزان النهاري بأن المرأة تعمل بجد مثل الرجل، وهذه الخطوة ستجلب إعانة مالية للكثيرين. وقالت: “نقضي نفس ساعات العمل في المكتب، وننجز نفس المهام، وتحاول الكثيرات منا إثبات أنفسهن في أي مؤسسة .أنا سعيدة جدًا لأن جميع الإصلاحات الاجتماعية تدعم المرأة كثيرًا.”

 

 

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز


انشر المعلومات