التحالف العربي يقوم بالإفراج عن 200 سجين حوثي لدعم اتفاقية السلام

انشر المعلومات

 26/11/19

الرياض (رويترز) – ذكرت وكالة الانباء السعودية يوم الثلاثاء نقلا عن المتحدث باسم التحالف العقيد تركي المالكي أن التحالف العربي الداعم للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا أفرج عن 200 سجين حوثي.

وذكر في بيان له أن الغاية من ذلك هو دعم صفقة توسطت فيها الأمم المتحدة تهدف إلى إنهاء الحرب المستمرة منذ ما يقارب الخمس سنوات في اليمن، مضيفًا أن الهدف من ذلك هو تمهيد الطريق لمبادلة أكبر للأسرى التي تمثل اتفاقا مؤجلا منذ العام الماضي.

وأضاف أن التحالف يقوم أيضًا برحلات جوية بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية لنقل المرضى من صنعاء إلى دول يمكن أن يتلقوا فيها العلاج الطبي المناسب.

ويذكر أن التحالف يقاتل الحوثيين المدعومين من إيران وذلك نيابة عن حكومة اليمن المعترف بها دولياً منذ عام 2015.

وقد وقع الطرفان اتفاق سلام للأمم المتحدة وذلك في السويد في ديسمبر الماضي ولكنه لم يدخل بعد حيز التنفيذ.

حيث يمثل تبادل الأسرى جزءاً من الاتفاق الذي جرى التشاور بشأنه مع الأمم المتحدة وتم التوصل إليه في السويد في ديسمبر الماضي. كما تضمن الاتفاق وقف إطلاق النار في ميناء الحديدة.

ونقلت وكالة أسوشيتيد برس عن مسؤولين حكوميين يمنيين قولهم أن إطلاق سراح الاسرى كان إجراء لبناء الثقة يهدف إلى تشجيع الحوثيين على التفاوض مع التحالف لإنهاء الحرب.

 

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز


انشر المعلومات