الاقتصاد السعودي يعود إلى النمو ويتجه للتسارع

انشر المعلومات

02 يوليو 2018

أفادت بيانات رسمية، أمس، أن الاقتصاد السعودي بدأ في التعافي في الربع الأول من العام بعد أن سجل انكماشاً للمرة الأولى في ثمانية أعوام في 2017، ويبدو أن التعافي في سبيله للتسارع في الأشهر المقبلة مع زيادة إنتاج النفط.

وقالت هيئة الإحصاءات الحكومية السعودية إن الناتج المحلي نما 1.2% على أساس سنوي في الربع الأول من العام الجاري بعد تعديله في ضوء التضخم.

وتراجع الناتج المحلي الإجمالي في كل فصول 2017 مقارنة بالعام السابق، إذ خفضت السعودية الإنتاج بموجب اتفاق لدعم أسعار النفط العالمية بين الدول المنتجة للخام. وانكمش الاقتصاد في 2017 كاملاً بواقع 0.7%.

وتلاشى تأثير اتفاق النفط في بداية 2018 بعد أن أكملت السعودية التخفيضات المطلوبة، وأتاح ذلك لقطاع النفط النمو 0.6% في الربع الأول مقارنة بالعام السابق، على النقيض من تراجع 4.3% في الربع الأخير من 2017.

ومن المتوقع خلال الأشهر المقبلة أن يرتفع إنتاج السعودية النفطي. ففي الشهر الماضي اتفق المنتجون من أوبك وخارجها على زيادة الإنتاج بين 700 ومليون برميل يومياً، وقد تسهم السعودية بنصيب الأسد في الزيادة بوصفها أكبر دولة مصدر للخام في العالم.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في البيان

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط البيان


انشر المعلومات