ارتفاع الصادرات غير النفطية في 2018 يعكس جدوى وفعالية برامج رؤية المملكة 2030

انشر المعلومات

26/02/19

قال عدد من المختصين إن بلوغ قيمة الصادرات غير النفطية نحو 236 مليار ريال في العام 2018 مقابل 191.7 مليار ريال تقريباً في العام 2017 بزيادة 44.3 مليار ريال وبنسبة ارتفاع 23 %، حسب تقرير الهيئة العامة للإحصاء، مؤشر على فعالية وجدوى برامج رؤية المملكة 2030 الجاري تطبيقها، وأكدوا أن هذه النتائج الجيدة تدعم تحقيق أهداف الرؤية الرامية إلى رفع نسبة الصادرات غير النفطية من 16 % إلى 50 % على الأقل من إجمالي الناتج المحلي غير النفطي، وتقدم ترتيب المملكة في مؤشر أداء الخدمات اللوجستية من المرتبة 49 إلى 25 عالمياً والأولى إقليمياً بحلول 2030.

وقال أستاذ الاقتصاد بجامعة جدة، الدكتور سالم باعجاجة، لـ «الرياض» إن هذا الزيادة الملموسة في الصادرات غير النفطية التي أظهرتها بيانات الهيئة العامة للإحصاء، تؤكد أن المملكة بدأت فعلياً في جني ثمار برامج رؤية المملكة 2030 ومضامين برنامج التحول الوطني 2020 التي بدأ تنفيذها والعمل بها، كما أنها مؤشر فعلي على أن مختلف العوامل المرتبطة بالبيئة التصديرية في المملكة تشهد نوعاً من التحسن وذلك على مختلف المستويات بدأ تحسين التشريعات والإجراءات ذات العلاقة بالتصدير وتسخير المنشآت اللازمة إضافة إلى توفير حراك تسويقي ملائم ومحفز لتسويق المنتجات السعودية في الأسواق الإقليمية والعالمية.

وأشار الدكتور سالم باعجاجة، إلى أن هذه الزيادة في الصادرات غير النفطية ساهمت إلى جانب الزيادة التي شهدتها قيمة الصادرات النفطية خلال العام 2018 بحيث بلغت نحو 868.4 مليار ريال، في زيادة فائض الميزان التجاري للمملكة بنحو 242.8 مليار ريال بنسبة زيادة 68،5 % وهي زيادة جيدة تجعلنا متفائلين كثيراً بتجاوز طموحات وأهداف الرؤية وتحقيق نجاحات غير اعتيادية خلال فترة زمنية وجيزة.

بدوره قال الاقتصادي بخيت العتيبي، إن هذا التحسن الجيد في قيمة الصادرات غير النفطية خلال العام 2018 والذي بينته بيانات الهيئة العامة للإحصاء وهي بيانات رسمية دقيقة يؤكد أن المملكة بدأت فعليا في جني ثمار برامج التحول الوطني ومضامين رؤية المملكة 2030، الرامية لجعل المملكة دولة في مصاف الدول المتقدمة، كما أن هذه الأرقام الجيدة تؤكد فاعلية البرامج الداعمة للتصدير وهي برامج متعددة تشمل التسهيلات التمويلية للمصدرين وتطوير قدرات المنشآت وبرامج تشجيعيه للتوسع في التجارة الخارجية، ومع هذا التحسن المشاهد لا يستبعد أو يستغرب أن تنجح المملكة في تحقيق الكثير من أهداف الرؤية قبيل المدة المحددة.

يذكر أن تقرير الهيئة العامة للإحصاء الدوري أكد ارتفاع قيمة صادرات المملكة النفطية وغير النفطية خلال العام 2018 لتسجل نحو 1.1 تريليون ريال بارتفاع 33 % عن العام 2017 والذي سجلت فيه نحو 829 مليار ريال أي أن العام 2018 شهد ارتفاعاً قيمته 275.4 مليار ريال، في حين بلغت الواردات خلال العام 2018 نحو 507 مليارات ريال مقابل 493.3 مليار ريال في العام 2017 بارتفاع 13.7 مليار ريال بنسبة زيادة 3 %.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في الرياض

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط الرياض


انشر المعلومات