إنتخاب التحالف العالمي للأديان من أجل السلام الأمين العام لمركز الملك عبد الله بن عبد العزيز العالمي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات كرئيس شرفي

انشر المعلومات

24/08/19

أُنتُخب الأمين العام فيصل بن عبد الرحمن بن معمر تقديرا لجهوده لنشر قيم الحوار والتسامح.

يتكون التحالف من مجلس عالمي يضم كبار القادة الدينيين من جميع مناطق العالم.

الرياض: أعلن التحالف العالمي للأديان من أجل السلام يوم السبت عن انتخاب أمين عام مركز الملك عبد الله بن عبد العزيز الدولي للحوار بين الأديان والثقافات فيصل بن عبد الرحمن بن معمر كرئيس شرفي للتحالف.

صدر هذا الإعلان في المؤتمر الدولي العاشر للجمعية العامة للأديان من أجل السلام في لينداو بألمانيا في الفترة الممتدة بين 20 و23 أغسطس 2019.

أشار المسؤولون في التحالف بأن انتخاب بن معمر إلى جانب مجموعة الرؤساء الشرفيين للتحالف على مدى السنوات الخمس المقبلة هو تقدير لجهوده من خلال مركز الملك عبد الله الدولي للحوار بين الأديان والثقافات لنشر قيم الحوار والتسامح وتعزيز التعاون بين الشخصيات الدينية وصناع القرار.

أعرب بن معمر عن شكره وتقديره لثقة الجمعية العامة للأديان من أجل السلام.

قال: “أنا فخور بانتخابي كرئيس شرفي ضمن الرؤساء الشرفيين الآخرين والانضمام إلى مجموعة دولية متعددة الأديان من القادة الملتزمين بالحوار بين الأديان.”

واختتم كلمته بالتعبير عن خالص شكره وامتنانه لدعم الدول المؤسسة للمركز خاصة المملكة العربية السعودية صاحبة المبادرة وإسبانيا والنمسا والفاتيكان ومجلس إدارة المسلمين والمسيحيين واليهود والبوذيين والهندوس والمجلس الاستشاري المكون من ستة وأربعين عضواً من خمسة عشر ديانة ومعتقد والموظفون بالمركز في 30 دولة حول العالم.

يعد تحالف الأديان من أجل السلام الذي تأسس عام 1970 أحد أهم المنظمات غير الحكومية الدولية المهتمة بالشؤون الدينية العالمية.

يتألف من مجلس عالمي لكبار القادة الدينيين من جميع أنحاء العالم وتمثل ست هيئات إقليمية مشتركة بين الأديان وأكثر من 90 هيئة وطنية.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز


انشر المعلومات