إطلاق مشاريع في مجال التراث العمراني والمتاحف بالأحساء اليوم

انشر المعلومات

 08 يوليو 2018

بحضور رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الأمير سلطان بن سلمان، يطلق أمير المنطقة الشرقية رئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة سعود بن نايف اليوم عددا من مشاريع الهيئة في مجال التراث العمراني والمتاحف في محافظة الأحساء.

ويأتي ذلك خلال احتفالية تسجيل الأحساء في قائمة التراث العالمي، بحضور محافظ الأحساء، رئيس مجلس التنمية السياحية في المحافظة الأمير بدربن جلوي.

وستشتمل على عدد من مشاريع الترميم والتأهيل للمواقع التراثية من ضمنها تأهيل وتطوير وسط مدينة العيون التراثية، إضافة إلى عدد من المباني التراثية بواحة الأحساء، كما سيتم تدشين المراحل الإنشائية لمتحف الأحساء الإقليمي الذي تنفذه الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني ضمن منظومة المتاحف الإقليمية الجديدة والمطورة التي شرعت الهيئة في تنفيذها.

ويتم تنفيذ مشروع متحف الأحساء الإقليمي بمساحة إجمالية تصل إلى (223,426)، سيكون بمقتضاها معلما حضاريا شاهدا على آثار وتراث المحافظة وتاريخها وفق تسلسلها التاريخي بداية من عصور ما قبل التاريخ، وظهور الحضارات المبكرة في كل منطقة، وانتهاء بالعصر الحديث بما يحويه من الحرف والصناعات التقليدية، مع مراعاة الشمولية في التعريف بتاريخ المحافظة من خلال البرامج والمعروضات الموجهة لمختلف فئات وأعمار ومستويات زوار المتحف، وتشمل مشاريع الهيئة أيضا تشغيل مركز الإبداع الحرفي في المحافظة.

تطوير وتأهيل وترميم 10 مواقع تراثية:

  • مشروع قصر إبراهيم
  • مشروع قصر صاهود
  • مشروع قصر خزام
  • قصر محيرس
  • مشروع المدرسة الأميرية
  • مشروع بيت البيعة
  • مشروع مسجد جواثا
  • مشروع عين نجم
  • مشروع مباني منطقة العقير التاريخية
  • مشروع مدينة العيون التاريخية

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في مكة

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط مكة


انشر المعلومات