افتتاح ثاني صالة سينما في الرياض

02/05/18

Image en ligne

سعوديون يلتقطون صورا مع شخصيات الأفلام خلال افتتاح أول فوكس سينما في الرياض بارك مول يوم الاثنين.

سيضم مسرح المالتبلاكس أربع شاشات عرض.

كان فيلم “النمر الأسود” لمارفال أول فيلم تجاري تم عرضه للجمهور في المملكة العربية السعودية منذ أكثر من 35 عامًا في الشهر الماضي. وكالة حماية البيئة

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في سعودي غازيت

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط سعودي غازيت

شاهد افتتاح أول سينما في السعودية.. بعد غياب 35 سنةشاهد افتتاح أول سينما في السعودية.. بعد غياب 35 سنة

19/04/18

افتتح وزير الثقافة والإعلام رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع الدكتور عواد العواد، مساء الأربعاء، أول دار عرض سينمائي في المملكة، وذلك في المجمع السينمائي الحديث بمركز الملك عبدالله المالي في #الرياض بحضور شخصيات محلية وعالمية بارزة في مجال صناعة السينما ووسائل الإعلام.

وقال الدكتور العواد: “كلنا سعداء في هذا اليوم التاريخي كونه يشهد أول عرض سينمائي في المملكة، في مجمع مجهز بكافة التقنيات والتجهيزات التي توفر المتعة للأسرة، مشيراً إلى أن ما تحقق اليوم هو نتاج جهد مشترك، ولم يكن ليتحقق لولا توفيق الله ثم توجيهات ودعم سمو ولي العهد، وبإذن الله سيرى المواطنون والمقيمون المزيد من دور العرض التي تمنحهم خيارات ترفيهية جديدة في كافة مناطق المملكة”.

وأضاف: “ما أسعدني وأثلج صدري، هذه الانطباعات الإيجابية التي تعكس مدى تعطش الجميع لمثل هذه الفعاليات، عاداً هذه الخطوة بداية حقيقية لتطوير قطاع الترفيه بشكل عام وصناعة السينما بشكل خاص، مبيناً أنها ليست مبادرة ترفيهية فقط بل تعد رافدًا اقتصاديًا يدعو إلى تحفيز النمو والتنوع الاقتصادي”.

وتابع: “إن السينما في المملكة ستكون صناعة كاملة الأركان، مدعومة بكوادر مميزة وإمكانيات ضخمة وقاعدة جماهيرية عريضة تواكب محتوى ثريا وإنتاجا قويا تقتحم به المملكة السوق السينمائي العالمي، إضافة إلى الانعكاسات الإيجابية التي تشمل محاور ثقافية وفنية وتنموية مع توفير فرص وظيفية متعددة في هذه الصناعة وفقا لرؤية 2030”.

وأشار وزير الثقافة والإعلام إلى أن هذا الحدث سيكون بداية حقيقية لتطوير قطاع الترفيه بشكل عام وصناعة السينما بشكل خاص بهدف الارتقاء بالعمل الثقافي والإعلامي من خلال دعم النشاطات والفعاليات الترفيهية وأيضا تحفيز النمو والتنوع الاقتصادي.

من جهته أكد الرئيس التنفيذي لهيئة الإعلام المرئي والمسموع رضا بن محمد الحيدر أن قطاع السينما سيكون رافداً مهماً ومساهماً في تحقيق مستهدفات برنامج التحول الوطني ورؤية المملكة الطموحة من خلال إنشاء بيئة إعلامية سعودية قادرة على تطوير الصناعة في الإعلام.

وقال الحيدر إن هيئة الإعلام المرئي والمسموع تعمل على تنظيم وتطوير قطاع الإعلام في المملكة ليصبح رافداً استراتيجياً واستثمارياً من روافد الاقتصاد الوطني إضافة الى تأهيل ودعم البيئة المحلية السعودية وتقديمها للعالم.

وشهد الحضور في القاعة التي تتسع لأكثر من 600 مقعد، عرضاً خاصاً لفيلم Black Panther أو النمر الأسود وهو أحد أفلام هوليوود الشهيرة، التي أنتجت 2018.

ومن المقرر افتتاح ثلاث شاشات عرض إضافية في الربع الثالث من عام 2018 في مركز الملك عبدالله المالي، في خطوة تعكس بداية الشراكة التي من المتوقع أن تشهد افتتاح 40 مجمعا سينمائيا تابعا لشركة “إيه أم سي” في مختلف مناطق المملكة خلال السنوات الخمس المقبلة.

وينشر موقع “العربية.نت” صوراً لافتتاح أول صالة للفن السابع في المملكة بعد غياب 35 سنة.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في العربية.نت

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط العربية.نت

السعودية: أول صالة سينما تفتح أبوابها في 18 أبريل وبدون فصل الجنسين

05/04/18

قالت السلطات السعودية الأربعاء إن أول دار للسينما ستفتتح في 18 أبريل/نيسان في العاصمة الرياض، وهذا يحدث للمرة الأولى منذ أكثر من 30 عاما في المملكة، وبعد الاتفاق مع شركة “إيهإمسي” الأمريكية.

وأكدت وزارة الثقافة والإعلام أنه من المتوقع أن تفتح شركة “إيهإمسي” 40 دار عرض سينمائية في 15 مدينة سعودية خلال السنوات الخمس المقبلة.

ويأتي ذلك بعد أن وقعت الشركة “مذكرة تفاهم مع صندوق الاستثمارات العامة في تشرين الثاني/نوفمبر 2017″، بحسب الوكالة.

ونقلت الوكالة عن وزير الثقافة والإعلام عواد بن صالح العواد قوله إن “منح هذه الرخصة الأولى يتيح فرصا استثمارية مهمة لمشغلي دور العرض السينمائي … ومعظم سكان المملكة دون سن الثلاثين، وهم يتوقون لمشاهدة الأفلام المفضلة لديهم في وطنهم”.

وقال مصدر مطلع لرويترز إن دور السينما لن يكون فيها فصل بين الجنسين مثلما هو الحال في أغلب الأماكن العامة الأخرى في المملكة وإن أول فيلم سيعرض في دار السينما هو فيلم الحركة والمغامرة والخيال العلمي بلاك بانثر”وكان لدى السعودية بعض دور السينما في سبعينيات القرن الماضي، لكن رجال دين من ذوي النفوذ القوي تمكنوا من إغلاقها، في انعكاس لتصاعد النفوذ الإسلامي في أرجاء المنطقة العربية آنذاك.

وتسعى شركات السينما الكبرى لدخول السوق السعودية حيث عدد السكان أكثر من 30 مليون نسمة، غالبيتهم دون سن 25 عاما.

وتحاول الحكومة السعودية تشجيع العروض وأشكال أخرى من نشاطات الترفيه في إطار خطة طموحة للإصلاحات يدعمها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، رغم معارضة الأوساط المحافظة المتشددة.

وينفق السعوديون ملايين الدولارات سنويا لمشاهدة عروض سينما وزيارة أماكن للترفيه في بلدان أو مدن سياحية مجاورة مثل دبي.

والسعوديون مولعون بوسائل الإعلام والثقافة الغربيةورغم حظر السينما، فإنهم يشاهدون على نطاق واسع أفلام هوليوود ومسلسلات تلفزيونية حديثة في المنازل وتدور نقاشات حولها.

وقال آدم أرون الرئيس التنفيذي لشركة “إيهإمسي” إنه يتوقع أن نفس نسخ الأفلام التي تعرض في دبي أو الكويت ستكون ملائمة للعرض في السعوديةوأضاف أن هوليوود تتعامل منذ فترة طويلة مع الأشياء التي تمثل حساسية في الشرق الأوسط وإنها قامت بتعديل إنتاج أفلامها وفقا لذلك

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في فرنسا 24

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط فرنسا 24

افتتاح 30 صالة سينما في السعودية في السنوات الثلاث المقبلة

13/02/18

من المقرر أن تنشئ شركة “فيو إنترناشيونال” البريطانية 30 صالة سينما في المملكة العربية السعودية بالتعاون مع مجموعة عبد المحسن الحكير، ويتوقع أن يتمّ افتتاح أولى صلات العرض هذه السنة.

ومنذ شهرين تقريبا أعلنت المملكة العربية السعودية رفع الحظر الذي فرضته على دور السينما التجارية منذ أكثر من 35 عاما، وهو ما جعل شركة “فيو إنترناشيونال” تستحوذ على العرض، وتقوم بتوقيع اتفاقية حصرية مع مجموعة عبد المحسن الحكير، وهي شركة سياحية وترفيهية، لبناء دور السينما، سيتمّ افتتاحها خلال السنوات الثلاث المقبلة.

وسبق وأن أعلنت الشركة المشغلة لدور السينما “أي أم سي” في كانون الأول-ديسمبر الماضي، أنها وقعت مذكرة تفاهم مع صندوق الثروة السيادي السعودي “لاستكشاف مجموعة من الفرص التجارية للتعاون، لكنها لم تعلن عن خطط مفصلة لتشغيل دور السينما في المملكة.

وفي إطار برنامج “رؤية 2030” تسعى المملكة العربية السعودية إلى إجراء إصلاحات اقتصادية مع بذل جهود لتقليص الاعتماد على النفط. وتأمل الرياض أن تساهم دور السينما في خلق فرص عمل جديدة وتزويد السعوديين بخيارات ترفيه جديدة. وتتوقع وزارة الاقتصاد أن يساهم القطاع السينمائي في زيادة حجم السوق الإعلامي، وتحفيز النمو والتنوّع الاقتصادي من خلال المساهمة بنحو 90 مليار ريال إلى إجمالي الناتج المحلي، واستحداث أكثر من 30 ألف وظيفة دائمة، إضافة إلى أكثر من 130 ألف وظيفة مؤقتة بحلول عام 2030.

للتذكير قامت الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع، في السعودية مؤخرا بإصدار تراخيص للراغبين في فتح دور للعرض السينمائي بالمملكة، على أن تقوم الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع بإعداد خطوات الإجراءات التنفيذية اللازمة لافتتاح دور السينما في المملكة بصفتها الجهة المنظمة للقطاع.

وسوف يخضع محتوى عروض صالات السينما للرقابة وفق معايير السياسة الإعلامية للمملكة العربية السعودية حيث تمّت الإشارة إلى أنّ العروض ستتوافق مع القيم والثوابت المرعية، بما يتضمن تقديم محتوى غني وهادف، ولا يتعارض مع الأحكام الشرعية ولا يخل بالاعتبارات الأخلاقية في المملكة.

وقطعت هيئة الإعلام المرئي والمسموع السعودية أشواطاً كبيرة في دراسة القطاع السينمائي، وإعداد الأطر التنفيذية اللازمة لخلق تجربة سينمائية متكاملة بشكلٍ لا يقتصر فقط على ما تعرضه الشاشات، بل تقديم تجربة ثقافية وترفيهية لكل شرائح المجتمع السعودي

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في يورونيوز العربية

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط يورونيوز العربية