جميرا في دبي تتطلع إلى مشاريع ضخمة في السعودية

24/01/20

دافوس: صرح خوسيه سيلفا، الرئيس التنفيذي لمجموعة جميرا نيوز، على هامش الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس، بأن جميرا، وهي مجموعة فنادق وترفيه رائدة في الشرق الأوسط، تخطط لتطورات كبيرة في “المشاريع الضخمة في المملكة العربية السعودية”.

حيث قال: “يجب أن نكون في تلك الأماكن، لكنني أريد أن أتأكد من أننا نسير في الاتجاه الصحيح. جميرا تريد دائمًا أن تكون من بين أفضل ثلاثة مواقع في أي مكان. وأضاف: “إذا أقنعني شخص ما أن هذا هو المكان المناسب، فسوف أذهب إليه”.

كما أوضح سيلفا أنه كان يفكر بشكل أساسي في المشروعين الرئيسيين على الساحل الغربي للمملكة – مدينة نيوم ومشروع البحر الأحمر جنوبًا على طول الساحل. ويُعتقد أنه على اتصال مع سلطات السياحة السعودية والشركاء المحتملين في المملكة.

كما ذكر سيلفا أن جميرا كانت حريصة على فتح فنادق في مكة المكرمة والمدينة المنورة، والتي أطلق عليها “نقاط الدخول المفضلة” في المملكة. ولقد بدأ العمل بالفعل في موقعين.

“من المهم للغاية بالنسبة لنا الحصول على الأصول الصحيحة والمصممين المناسبين. ما لم نتحكم في المهندس المعماري، فلن نفعل ذلك. يجب أن نشارك في عملية التصميم. “

سيكون التواجد الكبير في المملكة العربية السعودية جزءًا من إستراتيجية “التحول إلى العالمية” التي طورها سيلفا في أول عامين من عمله في قطاع الفنادق والمطاعم والترفيه في الإمارات، والذي تملكه حكومة دبي.

في العام الماضي، اشترت جميرا قصر كابري في الجزيرة الإيطالية المسماة بنفس الاسم، وتشارك أيضًا في خطة توسعية كبرى في آسيا، ولها ستة مشاريع جديدة قيد التنفيذ في الصين وإندونيسيا وماليزيا.

وتشرف سيلفا أيضًا على تجديد فندق كارلتون بقيمة 100 مليون دولار في بلجرافيا بلندن. كما يتم النظر في التوسع عبر العقارات الفندقية الفاخرة في العواصم الأوروبية الأخرى.

أما في دبي، فقد استقطبت مديرين عالميين إلى المطاعم في الفنادق الرائدة في المدينة وبرج العرب، بالإضافة إلى مجموعة من “الطهاة المشاهير” الموجودين في المطاعم هناك.

وقد أكد قائلا: “نريد أن نكون أفضل علامة تجارية في مجال المطاعم.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز

رئيس الهيئة العامة للاستثمار سيرأس وفدًا إلى اجتماع المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس، بعد أن حطم عدد الشركات الأجنبية التي بدأت أعمالها في المملكة العربية السعودية الأرقام القياسية

20/01/20

دبي: يتدفق المستثمرون الأجانب إلى المملكة العربية السعودية مع التعجيل بوتيرة برنامج الإصلاح في إطار رؤية 2030، وذلك وفقًا للأرقام الرسمية الجديدة.

وفقًا للإحصاءات الصادرة عن الهيئة العامة للاستثمار في المملكة العربية السعودية (SAGIA)، في عام 2019 كانت هناك زيادة بنسبة 54 في المائة في عدد الشركات الدولية التي تقيم مشاريع في المملكة، مع إطلاق 1131 شركة أجنبية جديدة، وهو رقم قياسي.

وقال تقرير الهيئة العامة للاستثمار في المملكة العربية السعودية: “تشمل قطاعات النمو الرائدة البناء والتصنيع وتكنولوجيا المعلومات والحاسوب، حيث يزداد الطلب في هذه الصناعات إلى جانب تطوير البنية التحتية وتقدم مشاريع جيجا في المملكة بما يتماشى مع رؤية 2030.

“خلال عام 2019 ، تم إنشاء 193 شركة بناء جديدة و 190 شركة تصنيع و 178 شركة لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات ، مقارنة ب 111 و 113 و 111 شركة تأسست في القطاعات الثلاثة في عام 2018 على التوالي.” وأكد التقرير على زيادة وتيرة الشركات الأجنبية الجديدة في الربع الأخير من العام.

وقال رئيس الهيئة العامة للاستثمار إبراهيم العمر: “في ظل رؤية السعودية 2030، يمر بلدنا بتحول اقتصادي ملحوظ. حيث يعتمد استمرار ازدهار المملكة على إشعال شرارة الابتكار وجذب المستثمرين الأجانب وتمكين القطاع الخاص “.

وأضاف: “إن أرقام النمو الإيجابية التي شهدناها في الربع الأخير من عام 2019 وفي الحقيقة طوال العام بأكمله تعتبر علامة فارقة في الطريق نحو عام 2030.”

تدعم بيئة الاستثمار الأجنبي المتنامية في المملكة إصلاحات اقتصادية واجتماعية شاملة تم إجراؤها طوال عام 2019، وذلك بهدف تحسين مناخ الأعمال في المملكة العربية السعودية وجذب استثمارات جديدة.

وقد تم الاعتراف بتأثير هذه الإصلاحات على نطاق عالمي: فقد أعطى البنك العالمي المملكة العربية السعودية المرتبة الأولى على مستوى العالم في مجال التحسين والإصلاح، حيث تقدمت 30 مكانا في تقرير ممارسة أنشطة الأعمال 2020، وذلك حسب الهيئة العامة للاستثمار.

وقال العمر، الذي سيكون ضمن الوفد السعودي في اجتماع المنتدى الاقتصادي العالمي القادم في دافوس:  “هدف برنامج الإصلاح الخاص بنا هو المساعدة في تبيين الإمكانيات التي تمتلكها المملكة العربية السعودية لصالح المواطنين السعوديين وتحسين قدرتنا التنافسية”.

وأضاف: “إن فرص الاستثمار التي توفرها المملكة للشركات العالمية تخلق فرصًا لنقل المهارات والخبرات وأفضل الممارسات إلى المجتمعات المحلية في جميع أنحاء المملكة، مع توفير فرص عمل جديدة في القطاع الخاص للشباب والشابات السعوديين”.

وقال “إننا نعتبر الشركات الأجنبية التي تتطلع إلى المملكة العربية السعودية شركاء في النمو لتوسيع أعمالهم – سواء كانوا يبحثون عن مشروع مشترك مع الشركات السعودية أو يريدون إنشاء مشاريعهم الخاصة.

من بين الشركات الدولية الجديدة التي تم تأسيسها في المملكة العربية السعودية في عام 2019، هناك 69 في المائة ذات ملكية أجنبية كاملة، في حين كانت 31 في المائة شراكات مشتركة مع المستثمرين المحليين. وبالتالي، تُظهر أرقام 2019 مدى نجاح الشركات الدولية الجديدة في نجاح سيرنا نحو عام 2030. “

وقد كشف تقرير Invest Saudi أن النمو في عدد الشركات الناشئة الأجنبية أتى عن طريق “شركاء السعودية العريقين والمهمين من الناحية الاستراتيجية” مثل الولايات المتحدة والمملكة المتحدة، وذلك في ظل وجود 100 شركة بريطانية و82 شركة أمريكية تأسست عام 2019، مقارنة بـ 24 شركة لكلا البلدين في عام 2018.

وكانت الهند ومصر والأردن والصين أيضًا من بين أكثر الدول تمثيلا، حيث زادت حصة الهند في السوق بشكل كبير من 30 شركة تأسست عام 2018 إلى 140 عام 2019، بفضل زيارات ملكية رفيعة المستوى إلى البلاد في فبراير 2019.

وذكر التقرير أن الدول الأخرى الأكثر تمثيلا في 2018، وهي الأردن وفرنسا، كانت ممثلة تمثيلا جيدا أيضا في عام 2019.

هذا وتواصل الهيئة العامة للاستثمار في المملكة العربية السعودية تقديم تدابير جديدة لجعل تأسيس المشاريع في المملكة أسهل وأكثر فعالية.

وقال العمر: “نريد أن نجعل من السهل على الشركات الأجنبية تأسيس أعمالها في المملكة العربية السعودية.

“لقد اتخذنا نماذج عالمية لأفضل الممارسات ودمجناها مع المعرفة والأفكار المحليين من أجل إزالة العوائق غير الضرورية التي تعترض ممارسة الأعمال التجارية ، وفي نفس الوقت نحن نسهل على شركائنا الجدد من الخارج فهم ثقافتنا وعاداتنا السعودية المميزة وكيف يمكن أن يندمجوا بشكل أفضل في المجتمع ويساهموا في بنائه “.

لقد قامت الهيئة العامة للاستثمار في المملكة العربية السعودية بتعزيز مكانتها العالمية، وسوف يكون لها حضور بارز في الاجتماع السنوي القادم المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس.

“لقد لعبنا دورًا مهمًا في جذب الشركات الأجنبية لإقامة مشاريع في المملكة طوال عام 2019 ، مما سهل القيام بسلسلة من المنتديات رفيعة المستوى للمستثمرين في دول مثل الصين والهند وألمانيا وكوريا الجنوبية ، بالإضافة إلى استضافة وفود في المملكة قادمة من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة واليابان وروسيا “.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز

سانوفي السعودية تحتفل بالذكرى الخامسة لمصنعها في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية

19/01/20

أقامت شركة سانوفي العربية السعودية للرعاية الصحية مؤخرًا احتفالًا بالذكرى الخامسة لإطلاق مصنعها لإنتاج الأدوية في الوادي الصناعي لمدينة الملك عبد الله الاقتصادية في مدينة جدة. وقد حضر الحفل، الذي أقيم في منشآت المصنع، أعضاء من إدارة سانوفي يمثلون الشركة الأم، بالإضافة إلى الدكتور أحمد سراج، المدير العام لشركة سانوفي بالمملكة العربية السعودية.

قال الدكتور سراج: “منذ إطلاق المصنع قبل خمس سنوات بدأنا في إنتاج الأدوية محليًا، سيتم ذكر مصنع سانوفي دائمًا باعتباره قصة نجاح تفخر بها الشركة. قاد طموح وتصميم فريق سانوفي الشركة إلى إنشاء علامة تجارية رائعة تتلألأ في سماء صناعة الأدوية وأصبحت رائدة في توفير حلول علاج موثوق بها على المستوى المحلي.

خلال السنوات الخمس التي انقضت منذ إنشاء المصنع، كان فريق العمل يركز على الليزر في تحقيق التميز في الخدمات من خلال فهم واسع النطاق لرؤية المملكة 2030 التي وضعت بين أهدافها تشجيع تصنيع الأدوية في المملكة. إن وجود المصنع في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية له أهمية خاصة، لأنه لا يستهدف السوق السعودية فحسب، بل منطقة الشرق الأوسط بأكملها. “

في الآونة الأخيرة، حصلت سانوفي على ترخيص من الهيئة السعودية للغذاء والدواء لتصنيع أول دواء يحمل اسم سانوفي وعلامة تجارية خاصة به، وهو دواء مصنف ضمن فئة المضادات الحيوية ويستخدم في علاج مجموعات مختلفة من الالتهابات البكتيرية.

تهدف الشركة إلى زيادة عدد السعوديين ضمن إجمالي القوى العاملة في المصنع، مما يتيح للشباب السعودي فرصة للتأهل لمهنة علمية. يغطي المصنع مساحة إجمالية قدرها 35000 متر مربع، وقد صمم لإنتاج ما يصل إلى 20 مليون عبوة من الأدوية عالية الجودة التي تلبي احتياجات المجتمع الإقليمي. حيث تغطي منتجات المصنع علاج مرض السكري وأمراض القلب والأوعية الدموية والألم والأورام والكوليسترول وأدوية إدارة الجهاز العصبي، وكذلك مضادات التخثر والمضادات الحيوية ومضادات الهستامين ومضادات الحموضة.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز

كارشر يجلب مركز التنظيف المتنقل إلى المملكة العربية السعودية لداكار 2020

15/01/20

تم توفير شاحنة التنظيف لجميع الفرق خلال المسيرة لتنظيف الغبار و الأوساخ من المركبات ذات غسالات الضغط العالي لضمان صيانة جيدة لها طوال السباق.

انضمت كارشر، و هي شركة ألمانية لحلول التنظيف، إلى أكبر تجمع عالمي في المملكة العربية السعودية كشريك فني للتنظيف للعام التاسع على التوالي.

هذه هي المرة الأولى التي تستضيف فيها المملكة العربية السعودية رالي داكار، و كارشر هنا لدعم سائقي الرالي لمكافحة الطريق المترب بين جدة والقدّية مع مركز التنظيف المتنقل.

تم توفير شاحنة التنظيف لجميع الفرق خلال المسيرة لتنظيف الغبار و الأوساخ من المركبات ذات غسالات الضغط العالي لضمان صيانة جيدة لها طوال السباق.

منذ الإصدار الأخير من رالي داكار، وضعت كارشر متجرًا باستخدام محطة تنظيف متنقلة – و هي شاحنة تم تصميمها خصيصًا لهذا الغرض مجهزة على نطاق واسع بمعدات التنظيف و تجميع المياه القذرة. يمكن أن توفر غسالات الضغط الحديثة ما يصل إلى 80 في المائة من المياه العذبة اللازمة مقارنة بالغسيل اليدوي بخرطوم المياه، و بالتالي فهي تعتبر صديقة للبيئة تحقق نتائج أفضل في وقت أقل. تم توفير خدمة الغسيل للمشاركين في ستة إقامة مؤقتة و ستكون موجودة أيضًا في خط التشطيب. بالإضافة إلى ذلك، تعد كارشر أيضًا راعياً لفريق اكس-راد.

تقدم كارشر مجموعة واسعة من حلول التنظيف المبتكرة في جميع أنحاء العالم. و يعمل أكثر من 13000 موظف في 70 دولة و  في أكثر من 120 شركة في الشركات العائلية.

كجزء من برنامج الرعاية الثقافية، قامت كارشر بتنظيف و ترميم أكثر من 140 من المعالم الأثرية في جميع أنحاء العالم منذ عام 1980.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز

العثيم يقدم هبة بقيمة 3.7 مليون ريال لمساعدة مرضى الكلى

14/01/20

قدم عبد المحسن بن عبد الله العثيم هبة قيمتها 3.7 مليون ريال سعودي (986482 دولارًا) لشراء أجهزة ومعدات طبية متطورة لوحدة أمراض الكلى في مستشفى الملك فهد التخصصي في بريدة.

حيث سيتم استخدام المعدات للقيام بتفتيت الحصوات، وهو إجراء طبي يتم من خلاله تقسيم حصى الكلى إلى جزيئات صغيرة يمكن إخراجها من الجسم.

تم تقديم الهبة باسم مؤسسة عبد المحسن العثيم الخيرية، وقد تم توقيع العقد في مقر مؤسسة عبد الله بن صالح العثيم، رئيس مجلس إدارة شركة العثيم القابضة بالرياض.

وقد قام بتمثيل شركة العثيم عبد العزيز عبد الله العثيم، عضو مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة أسواق عبد الله العثيم، بينما قام بتمثيل المستشفى الدكتور تركي بن عبد الله المقبل، المدير العام. كما حضر الحفل الدكتور محمد مصطفى الراس، الرئيس التنفيذي لشركة عطية للمعدات الطبية.

وقد صرح رئيس مجلس الإدارة عبد الله بن صالح العثيم بأن التبرع يتماشى مع إستراتيجية شركات العثيم للمساهمة في برامج المسؤولية الاجتماعية والعمل الخيري وخدمة المجتمع، وأن هذه الهبة ستساهم في تقديم خدمة طبية متميزة لمرضى الكلى في المستشفى.

“تتماشى الهبة مع الدعم غير المحدود من حكومتنا الحكيمة لبرامج المسؤولية الاجتماعية بالشراكة مع جميع القطاعات ، لضمان وصول الدعم اللازم إلى من يستحقونه ، في ضوء الرعاية الكريمة والمستمرة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان وولي العهد الأمير محمد بن سلمان “.

هذا وقد شاركت شركات العثيم في عدد من الحملات الخيرية، بما في ذلك “حملة عدم الحج بدون تطعيم” التي تمت بالتعاون مع وزارة الصحة، بالإضافة إلى حملة بيئية بالشراكة مع الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة ووزارة البيئة والمياه والزراعة.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز

رئيس “نومورا الشرق الأوسط”: العلاقات التجارية السعودية اليابانية تتجاوز النفط

13/01/20

دبي: ماكوتو كينوني هو رئيس العمليات المصرفية الاستثمارية الرئيسية في الشرق الأوسط لصالح بنك نومورا الدولي، الذراع الأجنبي لأحد أكبر وأقدم البنوك اليابانية.

يستثمر نومورا في المنطقة وخاصة في المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين لعدة عقود، ويقدم المشورة للعملاء بمليارات الدولارات من التمويل التجاري والمعاملات التجارية. كما أن لديه شركة كبيرة لإدارة الأصول في المنطقة.

عشية الزيارة التي قام بها رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي إلى الخليج، أخبر كينوني عرب نيوز كيف ينظر إلى المنطقة كمجال لممارسة الأعمال التجارية، وتوطيد العلاقة بين اليابان والسعودية.

س: اشرح خلفية وجود نومورا في الشرق الأوسط. ما هي المشاريع التي شاركت فيها هنا، في المملكة العربية السعودية على وجه الخصوص؟

ج: مع وجوده في منطقة الشرق الأوسط منذ عام 1974، يتمتع نومورا بعلاقات طويلة الأمد مع الهيئات الحكومية السعودية والمؤسسات المالية والشركات.

تم ترخيص بنك نومورا كبنك استثماري من قبل هيئة السوق المالية في مايو 2008 وبدأ تشغيله في يوليو 2009، ليصبح أول شركة آسيوية مرخص لها بتقديم الخدمات المصرفية الاستثمارية في المملكة.

يركز “نومورا المملكة العربية السعودية” على تنسيق وتقديم المشورة حول الأوراق المالية، وقد قدم عددًا من الحلول المخصصة للعملاء.

في الآونة الأخيرة، عمل نومورا كمستشار مالي وحيد لواحدة من أكبر شركات البتروكيماويات في المملكة، في صفقة بيع في مجال عمليات الاندماج والاستحواذ.

س: ما رأيك في أوجه التآزر بين اليابان والمملكة العربية السعودية من وجهة نظر الأعمال التجارية والمالية؟

ج: ثقافياً، لدى اليابان والمملكة العربية السعودية بعض القواسم المشتركة وهي تقدير العلاقات طويلة الأجل، والحاجة إلى التوازن والمداولات المتأنية عند صنع القرار. وهذا يترجم إلى عالم الأعمال والمال حيث كان هناك نمو مستقر في الاتفاقيات التجارية والاقتصادية بين البلدين.

س: اليابان مستورد كبير للنفط الخام من المملكة، لكن هل تمتد هذه العلاقة إلى ما هو أبعد من تجارة النفط؟

ج: على الرغم من أن العلاقة الحالية تهيمن عليها علاقة التجارة، فقد كان هناك تركيز على إيجاد طرق لتعزيز علاقة متوازنة (التعاون في مجالات مثل التكنولوجيا والصناعة العامة والأمن والتمويل) والتي تعود بالنفع المتبادل على كلا البلدين.

س: ما هو تقييم نومورا للوضع الاقتصادي الحالي في اليابان؟

ج: تواصل اليابان مواجهة الرياح المعاكسة المحلية والدولية. فقد أثرت عليها شيخوخة السكان في الداخل، وكذلك التباطؤ الاقتصادي العالمي الدوري وعدم اليقين السياسي الدولي.

ولذلك، فإن الأسس الاقتصادية تشير إلى أن الركود الدوري في اليابان، والذي استمر منذ عام 2018، يقترب من نهايته. ومن المتوقع أن يبدأ النمو الاقتصادي المحلي في الارتفاع، ولكن ليس حتى نهاية هذا العام.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز

تنمية المجتمعات المعيشية في المملكة العربية السعودية

12/01/20

يهدف برنامج “جودة الحياة” 2020، باعتباره أحد الدعائم الأساسية لرؤية 2030، إلى تحسين نمط حياة الأفراد والأسر في المملكة. ويتم تحقيق ذلك من خلال تعزيز مشاركة المواطنين في الأنشطة الثقافية والترفيهية والرياضية وغيرها من الأنشطة التي تسهم في تحسين نوعية الحياة ورفع مكانة المدن السعودية على مستوى العالم.

من الأمور الأساسية لتحقيق ذلك إنشاء مجتمعات محلية نابضة بالحياة يتواصل فيها الأفراد والأسر ويتفاعلون مع بعضهم البعض ومع بيئتهم المادية. وعلى عكس التركيبة التقليدية للمدن، حيث تم الفصل بين الأصول السكنية والتجارية وأصول تجارة التجزئة والضيافة، فإن المعيشة في القرن الحادي والعشرين تدعو إلى وضع مخططات حضرية رئيسية تسهل الاختلاط بين الفئات الاجتماعية وذلك من خلال دمج جميع أنواع الأصول داخل المجتمعات. يجب أن يتم توفير هذه الخدمات الأساسية وأساليب الحياة بالإضافة إلى أماكن عامة للجميع، وذلك من أجل النهوض بالصحة الجسدية والنفسية والرقمية لجيل 2030.

التركيبة السكانية المتغيرة بسرعة وتحسن ترابط المناطق الحضرية وتنامي سوق الرهن العقاري، كلها عوامل توفر فرصة ملائمة لتطوير مجتمعات متعددة الاستخدامات. بلغ عدد سكان المملكة العربية السعودية 33 مليون نسمة في عام 2018، ومن المتوقع أن ينمو بمعدل 1.8 في المائة سنويًا على مدى السنوات الثلاث المقبلة، وذلك وفقًا لأكسفورد للاقتصاد. والأكثر أهمية من ذلك هو أن أكثر السكان هم من الشباب نسبياً فنسبة 60 في المائة تتراوح أعمارهم بين 15 و49 عامًا. وتماشيا مع الاتجاهات العالمية، ترغب الأجيال الشابة في العيش والعمل واللعب في بيئة حضرية تشجع على الإحساس بالانتماء للمجتمع. ولتحقيق ذلك، يجب على الجهات المطورة الجمع بين عدد من الاستخدامات المتنوعة في مدينة مصغرة قائمة بذاتها.

عامل رئيسي آخر هو تحسين الاتصال داخل المناطق الحضرية. سواءً كان مترو الرياض أو سكة حديد الحرمين بجدة، من بين أنظمة نقل أخرى، ستلعب مشاريع البنية التحتية دورًا كبيرًا كعامل مساعد في أسواق العقارات لتحسين جودة حياة المجتمعات المحلية.

وبناءً على تحليل للمعايير العالمية، من المتوقع أن تكون مشاريع التنقل محركا قويًا للنمو والطلب في جميع أنحاء المملكة وذك نتيجة لتحسن الاتصال. أما على المدى الطويل، فمن المتوقع أن يؤدي ذلك إلى زيادة قيمة العقارات على مقربة من أنظمة النقل. والعنصر الرئيسي الثالث هو التزام الحكومة بتوفير المنازل للمواطنين السعوديين. وفي إطار رؤية 2030، فقد تم إطلاق برنامج سكاني لتوفير أكثر من 500000 وحدة سكنية بحلول عام 2030 في جميع أنحاء المملكة، بتكلفة مقررة قدرها 500 مليار ريال سعودي.

وقد تم بناء العديد من هذه المشاريع باستخدام تقنيات البناء الحديثة لضمان الجودة العالية والاستدامة. وستشمل المشاريع أيضًا المرافق الطبية والمدارس وتجارة التجزئة والحدائق والمساحات المفتوحة لتوفير كل أساسيات الحياة العصرية للمواطنين.

وقد شهد الربع الأول من عام 2019 الإعلان عن مشروع رفاه بقيمة 86 مليار ريال (23 مليار دولار) لإصلاح الأماكن العامة في الرياض، وتحسين نوعية الحياة، ودعم التنمية الحضرية. حيث من المقرر الانتهاء من بناء حديقة الملك سلمان في عام 2025، وهي ستضم مساحة خضراء عامة محاطة مشاريع تنمية متعددة الاستخدام إلى جانب مناطق ترفيهية ورياضية، من بين عناصر أخرى.

وفي جدة، تم تخصيص 4.6 مليار ريال سعودي لرفع مستوى المعيشة في المدينة.

ويشمل ذلك الاستثمار في مشاريع اجتماعية وحضرية جديدة، إلى جانب الارتقاء بالأحياء الفقيرة وإصلاح الأحياء غير المخطط لها لإفساح المجال للقيام بتطويرات متعددة الاستخدامات وعالية الجودة، وتحديداً وسط مدينة جدة الجديدة.

حيث سيصبح هذا المشروع الذي تبلغ مساحته 15 كيلومتراً مربعاً وجهة سياحية وسكنية وتجارية فريدة من نوعها تتضمن أنشطة ترفيهية وأنشطة تسوق على الواجهة البحرية لجدة.

الآن مع مشاركة جيل الألفية وجيل زد في إعادة تشكيل الفضاءات المستقبلية، يجب على المقاولين العقاريين وأصحاب العقارات أن يتأقلموا مع ظروف السوق.

ويشمل ذلك الاستثمار في التحسينات والتوسعات تمشيا مع طلب السوق، للحفاظ على قيمتهم على المدى الطويل ولضمان التكامل الاجتماعي والاقتصادي.

على هذا النحو، يجب أن يضعوا في الاعتبار عوامل متعددة عند إعادة التفكير في مساحاتهم واستراتيجياتهم، لا سيما القرب من مكان العمل أو منافذ البيع بالتجزئة والترفيه. وسينعكس هذا بشكل إيجابي على العقارات ويعزز قيمتها كمنتج في التعامل التجاري.

ولنجاح مشروع تحديث المناطق الحضرية من الضروري أن تشارك المؤسسات العامة والخاصة في هذه العملية. وهذا يشمل اتخاذ القرارات والتمويل وإدارة التنفيذ والتشغيل.

وفي هذا الصدد، يجري تنفيذ العديد من المبادرات الحكومية التي تهدف إلى تشجيع القطاع الخاص على بناء المجتمعات، وزيادة المشاركة في خيارات التمويل وحلول الرهن العقاري، والمساهمة في مخططات ملكية المنازل.

 

 

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز

“توس” تكشف النقاب عن مجموعتها المخصصة للمملكة العربية السعودية

02/01/20

كشفت العلامة التجارية الإسبانية للمجوهرات “توس” عن أحدث مجموعاتها  “نوكتيرن” المصممة خصيصًا للسوق السعودي.

وقد أقيم حفل الإصدار في فندق والدورف أستوريا جدة – قصر الشرق، بحضور عدد من المتخصصين في وسائل الإعلام والمؤثرين على مواقع التواصل الاجتماعي والنساء السعوديات البارزات. حيث أعجب الحضور بالابتكارات المعروضة، والتي صممها مصممون مبدعون وموهوبون.

حيث تتماشى مجموعة “نوكتيرن” مع كل الأذواق والميزانيات في السوق السعودي. كما تتميز هذه المجموعة بتصميمات إبداعية جديدة وتضيف إلى “توس” مجموعة من الخواتم والأساور والقلائد الماسية الفضية والبلاتين. مع اختلاف أشكالها وأحجامها، ستفوق القطع كل توقعات النساء وتلبي أذواق عملاء “توس” وعشاقها الذين يبحثون عن الأناقة والجاذبية.

هذا وتتضمن المجموعة قطعا من الماس والأحجار الكريمة ولآلئ البذور المصقولة بعناية.

مصممو “توس” المبدعون يعرفون جيدًا أن الفتيات السعوديات لديهن تطلعات كبيرة للجمال والجاذبية. لذلك، فقد حرصوا على أن تكون مجموعة “نوكتيرن” فريدة من نوعها، وقبل كل شيء تلبي رغبات جميع الأعمار وكل فتاة تريد أن تكون أنيقة.

المجموعة الجديدة متوفرة الآن في متاجر “توس” الموجودة في مراكز التسوق في جميع أنحاء المملكة.

حيث صنعت “توس” مجوهرات مبتكرة على طريقة المجوهرات التقليدية الراقية. حيث توفر مجوهرات أصلية مصنوعة بمواد فريدة، بما في ذلك المجوهرات اليومية. وقد تطورت هذه الشركة العائلية لتصبح علامة تجارية عالمية تقدم مجموعات من المجوهرات والإكسسوارات والساعات ومجموعات العطور. واليوم، كعلامة تجارية عالمية مقرها برشلونة، فهي تتواجد في 40 دولة مع أكثر من 400 متجر في مدن مثل نيويورك والمكسيك وطوكيو.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز

سيمنس و ترشيد لخفض الانبعاثات

29/12/19


تقوم شركة سيمنس بتحويل المباني و المؤسسات في المملكة إلى أصول عالية الأداء من خلال زيادة الكفاءة و تقليل التكاليف و التأثير البيئي.

وقعت “ترشيد”، الشركة الوطنية لخدمات الطاقة، و شركة سيمنس السعودية، خطة ذكية للطاقة لتقليل 4300 طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون و دعم المركز الوطني للمعلومات لتوفير 28 بالمائة من استهلاك الطاقة سنويًا. من خلال الاستفادة من نموذج عقد توفير الطاقة في تسريع مبادرات أداء المباني الذكية و تقليل الاستخدام المحلي للطاقة، تهدف سيمنس إلى دعم الشركات في المملكة طوال رحلتهم نحو مستقبل أكثر استدامة و ربحية.

تتعاون سيمنس مع ترشيد لتنفيذ حلول بناء و استدامة شاملة للمركز الوطني للمعلومات.

من خلال هذه الاتفاقية، تهدف الشركة إلى خدمة هدف الاستدامة الاستراتيجي للمملكة المتمثل في تحقيق وفورات كبيرة في الطاقة بحلول عام 2030.

قالت الشركة: “مع تحول المباني الآن إلى جزء أساسي من استراتيجيات انتقال الطاقة النظيفة في المملكة، تضمن تدابير توفير الطاقة من سيمنز لمخططاتها الخاصة بالتبريد و الإضاءة و الطاقة المستندة إلى الإشغال أفضل النتائج لقيمة المشروع و تقلل من نفقات التشغيل ضمن خطة إي أس بي سي 10 مخطط الاسترداد لمدة عام.

من خلال الخبرة المكتسبة من تحليلات البيانات و قدرات الخدمات الرقمية لشركة سيمنس لتقديم مستويات جديدة من الأداء و الرؤى المتعمقة، سيكون المركز الوطني للمعلومات قادرًا على الحد من أهدافهم الإستراتيجية و التشغيلية، مع زيادة ميزتهم التنافسية.

و قال إلانغوفان كاروبيا، الرئيس التنفيذي لشركة سيمنس للبنية التحتية الذكية و الحلول و الخدمات الإقليمية في الشرق الأوسط و آسيا: “لقد كانت سيمنس شريكا موثوقا به للمملكة العربية السعودية منذ ما يقرب من قرن. هذا المشروع المثير الجديد لكفاءة استخدام الطاقة هو دليل على التزامنا الراسخ ببناء البنية التحتية الذكية بشكل مشترك من شأنها تزويد المدن الذكية بالمملكة و خلق مستقبل مستدام للجيل القادم.”

قامت شركة سيمنس بتوسيع استثماراتها في المملكة العربية السعودية من خلال نقل خبرتها في مجال كفاءة الطاقة، بالإضافة إلى مراكز الكفاءة الإقليمية و الدراية العالمية لتمكين المملكة من تقليل اعتمادها على النفط و خفض استهلاك الطاقة لمرافقها الحيوية، مثل المركز الوطني للمعلومات. بدعم من شبكة عالمية قوية من أداء المباني و الخدمات الاستشارية و سجل حافل في مشاريع كفاءة الطاقة، تقوم شركة سيمنس بتحويل المباني و المؤسسات في المملكة إلى أصول عالية الأداء من خلال زيادة الكفاءة و تقليل التكاليف و تقليل التأثير البيئي.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز

شركة العقارية توقع عقداً بقيمة 5 مليارات دولار مع “تريبل فايف” لبناء مركز ترفيهي وتجاري في الرياض.

02/11/19

الرياض: قالت الهيئة العامة للاستثمار في المملكة العربية السعودية يوم الخميس إن شركة العقارية السعودية وقعت عقدا استثماريا مع “تريبل فايف” بقيمة خمس مليارات دولار لتطوير الحلم الأمريكي، “وجهة سياحية دولية”.

وقال في بيان ان هذا يجعل قيمة الصفقات التي أعلنتها الهيئة العامة للاستثمار في مؤتمر “مبادرة الاستثمار في المستقبل” إلى 20 مليار دولار.

تم نشر هذه المقالة لأول مرة في عرب نيوز

إذا كنت تريد أخبار أو أشرطة فيديو أكثر إثارة للاهتمام من هذا الموقع اضغط على هذا الرابط عرب نيوز